يمن برس.. مع الحدث في المكان والزمان

طباعة

 علي البخيتي / صفحة صالح الصماد
علي البخيتي

صفحة صالح الصماد
الخميس, 25 أغسطس, 2016 09:59:00 صباحاً

ليس بالضرورة أن تكذب يا محمد عبدالسلام؛ صالح الصماد لديه صفحة في الفيس بوك؛ وما تزال فعالة حتى هذه اللحظة؛ والجميع يعرف ذلك.

وباعتباركم المسيرة القرآنية؛ وقادتكم قرناء القرآن؛ لا أدري ما هي الآية القرآنية التي تبيح لكم الكذب وبشكل رسمي حتى يتحول الى منهج لديكم؛ وتصبح أنت (الكاذب الرسمي باسم مكتب السيد عبدالملك الحوثي).

اذا كنتم تخشون أو تخجلون من بعض ما نشره سابقاً يمكن إغلاق الصفحة؛ مع ان كل ما فيها يعبر عنكم وينسجم مع قناعاتكم الطائفية السلالية؛ لكن أن تنفي وجود صفحة له من الأساس فذلك كذب وافتراء وتدليس على الناس؛ واعتداء على حق وتكميم فم شخص يفترض أنه رئيس للجمهورية؛ ولو كان موافق على تنويهك لأغلق حسابه ثم سمح لك بعمل النفي والتنبيه ان صفحته تم اغلاقها.
نفيك يدل على أسلوبك في التعامل مع الرجل؛ تريده منفذ لتوجيهاتك فقط؛ على اعتبارك الفصيح الوحيد في الحركة والباقي عجمان؛ انت من يحدد له ماذا يقول وما الذي يصرح به وبأثر رجعي.
ولو كان عندك وعي سياسي؛ لما تبرعت بهذا التنويه قبل استشارة الرجل؛ فذلك من اختصاص مكتب رئاسة الجمهورية؛ باعتباره المعني بالحديث والتصريح نيابة عن الرئيس؛ لكن عقلية الجماعة الدينية تسيطر عليكم؛ وتجعلكم تتعاملون مع الصماد باعتباره تابع فقط؛ حتى وقد أصبح في هذا الموقع؛ الذي يفترض أن يمثل فيه كل اليمنيين؛ بمختلف مشاربهم الفكرية والسياسية والمذهبية.
لا تحشروا القران ولا تكذبوا باسمه؛ فبينكم وبينه ما بين المشرق والمغرب.
#علي_البخيتي
----------------------
رابط صفحة صالح الصماد:
https://www.facebook.com/saleh.alssamad


طبع في: الاربعاء, 19 سبتمبر - الساعة: 2018 04:22:30 صباحاً
رابط المقال: https://yemen-press.com/article12532.html
[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]
جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس - 2018©