يمن برس.. مع الحدث في المكان والزمان

طباعة

 علي البخيتي / أنت الطابور الخامس يا عبدالملك الحوثي
علي البخيتي

أنت الطابور الخامس يا عبدالملك الحوثي
الإثنين, 03 أبريل, 2017 10:25:00 مساءً

حدثني عن المشروع لأحدد لك من الطابور الخامس، وهل دوره إيجابي أم سلبي، فإذا تحدثنا عن المشروع الوطني اليمني، مشروع الثورة والجمهورية، مشروع الدولة المدنية، مشروع التداول السلمي للسلطة، فأنت يا عبد الملك الحوثي وقيادة جماعتك وكل دعاة ولاية السلالة وحكم البطنين الطابور الخامس الأخطر والأكثر عنفاً والمتربص بهذا المشروع والمتدثر بردائه والساعي لخرابه.
***
وإذا تحدثنا عن مشروع ولاية السلالة، وسعيها لاستعادة حكم اليمن بمسميات جديدة (اعلان دستوري) (لجنة ثورية عليا) (مجلس سياسي أعلى) (حكومة شراكة وطنية)، فسجلني وغيري الكثير طابور أول وثاني وثالث ورابع وخامس ضد هذا المشروع، الذي سنواجهه بكل ما أوتينا من قوة، وكل منا بقدر استطاعته، ومن لم يتمكن من المواجهة العلنية لظروفه الخاصة سيكون طابوراً خامساً وطنياً ومن داخل صنعاء، بل ومن داخل صعدة، ضد مشروعكم السلالي يا عبدالملك الحوثي، وسنسجل نضاله في صفحات التاريخ الوطني الناصعة كطابور خامس ضد مشروعكم الكهنوتي من قلب الحدث ومن داخل المناطق التي تحت سيطرتكم.
***
هل تدرك ما الذي فعلته يا عبدالملك الحوثي أنت وجماعتك؟، هل تدركون أنكم أخطر وأشر طابور خامس على المشروع الوطني اليمني من لحظة تبلوره في خمسينيات القرن الماضي ونجاحه في اسقاط نظام الإمامة وطرد الاستعمار الإنجليزي في الستينات؟.
***
الطابور الخامس يا حوثي هو من أسقط السلطة والدولة في اليمن، هو من وسع الحرب الأهلية الي كل ربوع الوطن، هو من يخطب لساعات بمنهجية طائفية، هو من جير مؤسسات الدولة وإعلامها وأموالها للتنظير لحكم السلالة وولاية فقيه صعدة على اليمن، هو من حول صحيفة 26 سبتمبر وباقي وسائل وقنوات الاعلام الرسمية الى بوق للولاية والاحتفالات والمناسبات الطائفية.
***
الطابور الخامس يا عبدالملك هو من قصم ظهر بعير الوحدة اليمنية بعد نكثه لكل الوعود التي أطلقها لأصحاب القضية الجنوبية، الطابور الخامس هو من بات يهدد حتى وحدة الشمال إذا ما أصر على حكم صنعاء ومحافظات أعالي اليمن، الطابور الخامس هو ما سيدفع بقية المحافظات الى خيارات جنونية لا وطنية –مناطقية ومذهبية- هرباً من حكم ولاية فقيه صعدة لصنعاء وبعض محافظات الشمال.
***
الطابور الخامس يا عبدالملك هو من يحرض الشعب على بعضه، هو من يطالب الشعب –وليس السلطات القانونية المختصة- بملاحقة المختلفين معه، هو من لم يترك شاردة ولا واردة الا وحرض عليها، سياسيين وأحزاب واعلاميين وحتى على معاهد اللغات، الطابور الخامس هو من يقول للشعب اقتلوا بعضكم ولاحقوا بعضكم واقتصوا من بعضكم.
***
الطابور الخامس يا عبدالملك الحوثي هو من يقسم الشعب على أسس عرقية وطائفية، هو من جعل من العرق واللقب –لا الشهادة والكفاءة والأقدمية- أساس للتعيين في الوظيفة العامة، المدنية والعسكرية، هو من يسعى لترسيخ العنصرية وتحويلها الى واقع عملي.
***
الطابور الخامس يا عبدالملك هو من يتحدث عن الصمود في وجه العدوان، ويدعوا للتقشف وربط الأحزمة ومكافحة الفساد، فيما قادة جماعته ينهبون ويسرقون ويختلسون ويبتزون المواطنين والتجار ويبنون العمائر القرآنية ويشترون العقارات بالمليارات، ولم يُقدَم حتى فاسد واحد منهم للمحاكمة، بل تتم ملاحقة ومحاكمة من يتحدث عن فسادهم.
***
الطابور الخامس يا عبدالملك هو من أصم أذاننا بالشعارات المناهضة للوصاية السعودية، وأسماها قرن الشيطان ثم سعى حافياً الى ظهران الجنوب للقاء ضباط مخابرات وعسكريين سعوديين والتوقيع على اتفاقيات تحدثت عن السعودية كوسيط وداعم للسلالم في اليمن، وشكرها على ذلك وأعلن انها ليست طرفاً في الصراع بل وسيط.
***
الطابور الخامس يا عبدالملك هو من يلعن أمريكا ليل نهار ويدعو لها بالموت ثم يسقط على قدميه جاثياً ومقبلاً ركب وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في سلطنة عمان، ويوقع له التزام مكتوب بتطبيق قرارات مجلس الأمن وخارطة ولد الشيخ واتفاقات ظهران الجنوب ويلتزم بحضور جلسات لجنة التهدئة والتنسيق.
***
الطابور الخامس يا عبدالملك هو من يُعلي صوته بالشعارات واللعنات والموت لكذا وكذا ثم عندما يجد فرصة للقائهم يمشي حافياً ليبيع كل تلك الشعارات والدماء التي سفكت من أجلها في غمضة عين، وعندما يفشل في الانبطاح يعود من جديد لنفس الأسطوانة المشروخة والمفضوحة.
***
اسقاط مشروعكم السلالي العفن يا عبدالملك الحوثي فرض عين وطني على كل قادر، ومن لم يتمكن من المواجهة العلنية فله الفخر أن يعمل كطابور خامس ضد هذا المشروع، فـ #كلنا_طابور_خامس_ضد_الإمامة.
***
إسقاط مشروعكم الكهنوتي يا عبدالملك الحوثي هو المدخل لترميم الوحدة اليمنية إن أمكننا ذلك، ولمداواة الجروح التي أصابت النسيج الاجتماعي، ولاستعادة الدولة والنظام والقانون، والانطلاق من جديد لبناء اليمن الذي يتسع لكل أبنائه.

من صفحته على "الفيس بوك"


طبع في: الجمعة, 21 سبتمبر - الساعة: 2018 08:37:16 مساءً
رابط المقال: https://yemen-press.com/article13363.html
[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]
جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس - 2018©