الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / ما الذي يمكن أن تعمله وزارة الشباب أثناء الحرب؟
عبد السلام محمد

ما الذي يمكن أن تعمله وزارة الشباب أثناء الحرب؟
الثلاثاء, 15 سبتمبر, 2015 10:07:00 صباحاً

هذه الوزارة مهمة جدا بعد الحرب وأثناء الاستقرار لاستيعاب الشباب التائه في الفراغ؛ لكن أثناء الحرب كان يفترض دمجها بوزارة الدفاع؛ لأن غالبية الشباب الآن في الجبهات!!

كان يفترض على الرئيس طالما وأنه يريد تعزيز سلطة الدولة في عدن عليه أن يقرر البديل المناسب لمحافظ عدن نائف البكري وتعيينه في مكان مهم وملائم لمرحلة وظروف الحرب.

وإذا كان لا يرى في البكري الذي كان رئيس المقاومة شخصا مناسبا لأي عمل فلا يمنع من إقالته دون أن يعينه في وزارة لا أهمية لها إطلاقا الآن !!

واضح جدا أن قرار العزل والتعيين للبكري لم يأت لملء فراغ مهم في هذا الظرف العصيب؛ بل جاء لإرضائه وإرضاء محبيه وحتى لا يقال إنه استغنى عن قادة المقاومة !!
إذن القرار لم يأت لتعزيز سلطة الدولة ولكن لإزاحة شخص من مكان ما واستبداله بشخص آخر مناسب وفق المنهج التفكيكي المتبع منذ بدء الانتقال !!

هذه المرة لم تعد اليمن المستهدفة ؛ بل الخليج المستهدف بدرجة رئيسية وأي خطأ بسيط في هذه المرحلة ومرحلة ما بعد الحرب يعطي فرصة لعودة إيران بصحبة الفوضى والعنف وتفكيك المنطقة كلها !!!

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
738

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©