الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / سلام المجانيين !
سام الغباري

سلام المجانيين !
الثلاثاء, 01 ديسمبر, 2015 12:17:00 صباحاً

استطاع #‏خالد_محفوظ_بحاح نائب رئيس الجمهورية اليمنية اقناع #‏الإمارات أن الحرب الدائرة في بلده حربٌ بالوكالة بين الاصلاح/الإخوان الذين خسروا معركة السلطة والجمهورية أمام الحوثيين ، وأن من الممكن اعادة صياغة الولاء المذهبي "الشيعي" العربي وقطع عروقه الايرانية واعادته الى الجذور العربية ، وبالتالي استحسان قبوله ومنحه دوراً للقيام بمهامه في خلق أجواء آمنة ومطمئنة .

و قد كانت رسالة انور قرقاش واضحة في هجومه على الاخوان واتهامهم بإستثمار هذه الحرب لادارة صراعهم الخاص ، ويبدو أن ذلك هو السبب في ازاحة الجنرال الكبير علي محسن عن المشهد العسكري الى الان ، وتأخير دعم المقاومة والجيش في #‏تعز مما يجعل فرص النصر هناك تتضاءل لانضاج الرغبة في تحميل التجمع اليمني للاصلاح مسؤولية فشل المعركة ، وأنا اقول المعركة وليس الحرب ، إنما السؤال الأهم هو هل ستعترف سلطة الانقلاب الحوثي أولاً بشرعية الرئيس عبدربه منصور هادي التي على أساسها قامت عاصفة الحزم الخليجية بقصف اليمن في مارس 2015م ؟ ، ومن يضمن في حال تجاوزنا تلك الشرعية أن تكون لسلطة الانقلاب مفاهيم حربية تحسم الصراع من جديد بالقوة ! ، وما الدور الذي ينبغي أن يلعبه "صالح" في الحد من سيطرة الميليشيا الإمامية التي لم يعد لها قبول شعبي لدى عامة القبائل وقادتهم ، وهل يعني حديث "بحاح" عن السلام وسط معركة #‏مأرب بداية لاعتبار القاعدة وداعش العدو الأول لليمن والعالم ، وإعادة الحوثيين الى المرتبة الثانية من مراتب الخطر وأولوياته .

- بحاح اليوم بداخل #‏فرنسا يتحدث كما يفعل عبدالملك الحوثي عن ارهاب الدواعش ! ، ويلتقي ببان كي مون لصياغة "فرص السلام الدائم والشامل " دون أن يُطلع الشعب على بنوده ومعاييره وخياراته ، بما يجيب عن كل الاسئلة القلقة ، فما يشاهده نائب الرئيس في #‏عدن ويسمعه من اجهزته ووزاراته في الجنوب جعله يندفع للحديث بإسم السلام في عموم اليمن بعيداً عن العلم أبو نجمة حمراء !!، فيما #‏هادي منفصل عن كل ما يحدث ، يقول في خطاب عسكري صارم ما يروق للإخوان في ذكرى نوفمبر التحرير والاستقلال ، ويعدهم النصر والحسم وهو لايعرف كم هو الجيش في #مأرب متألم وجائع بسبب "حسابات" بعض أعضاء دول التحالف الذين يشددون على الجيش ويبتسمون لانتهازية المشايخ ، وبما يعطي مؤشرات "شجاعة" لسلام لا عقل فيه .. والله يستر من سلام المجانين !

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
649

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©