الأحد ، ٢٣ فبراير ٢٠٢٠ ساعة ٠٧:٣٨ صباحاً

شعارات وشماعات في عدن

عبد الرقيب الهدياني
الاربعاء ، ١٩ ابريل ٢٠١٧ الساعة ١٢:٥٢ مساءً
قيادة الشرعية (رئاسة وحكومة) مغتربة في الرياض وتسكن الفنادق وفي ذات الوقت هي سبب الفشل الشامل في عدن( استنتاج لايصلح تسويقه)،
فشلت قيادة سلطة عدن لوجود مؤامرة ونجحت نسبيا قيادات حضرموت ومأرب لوجود دعم محلي ومن التحالف (نظرية مؤامرة تبريرية بلا دليل).
نجحت قيادات حضرموت ومأرب نسبيا كونها تنطلق من اجندة محلية خدماتية ولا تبيع الوهم والشعارات كما تفعل سلطة عدن.
بمعنى : نجح المحافظ بن بريك لأن قضيته حضرموت ونجح العرادة لأن قضيته سبأ وادعى عيدروس ان قضيته الجنوب فلا استعاد دولته ولا أعاد لعدن خدماتها.
نجح بن بريك والعرادة نسبيا لانهما يحملان لافتة واحدة هي الشرعية ويقف عيدروس على مفترق طرق فلا سلك طريق الشرعية جملة وتفصيلا ولا ذهب في مشوار الانفصال وكفى الله الشعب الحيرة والتوهان.
تفتح حضرموت ومأرب يديها بترحاب لكل ما يحقق خدمتها من الداخل والخارج دون تصنيف مسبق وتشتغل مع كل المكونات دون اتهامات وشماعات وتحشر عدن نفسها في عداوات محلية واقليمية ليس من ورائها طائل ولا مصلحة.
لاينكر محافظو حضرموت ومأرب مسئولياتهما عن الامن والخدمات وكل متطلبات الناس ويتحلل محافظ عدن من مسئولياته عن الكهرباء والنفط والمصافي والمطار وحتى المجاري ويرمي التهمة على صحفيين وناشطي التواصل لأنهم (يتكلمون) عليه!!!.
واخيرا عاد الصيف وعادت مشكلاته الماضية ومن يعجز عن مكافحة البعوض هو اعجز عن مكافحة الفاسدين.
# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 660.00 657.00
ريال سعودي 173.00 172.00
الحكومة ترفع حالة الجاهزية من الرياض والقاهرة.. رشاد السامعي