الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / التفاني والإصلاح للعربية السعيدة !!!
أيوب الحمادي

التفاني والإصلاح للعربية السعيدة !!!
الثلاثاء, 29 أكتوبر, 2019 08:05:00 مساءً

قبل كم شهر وصلت لعندي رسالة دكتوراه من جامعة ليبزيج في المانيا لتحكيمها, و كانت لي فرصة عرفت بها موضوع اعمل به من زاوية اخرى. الباحث يمني من ابناء الضالع, و الذي ترك اثر رائع و الاجمل ان رسالته تركت اثر في نفسي, فلم افتح الصفحة الاولى الا و طارت افكاري لليمن و كبر الطالب في نفسي و في سلوكه, كون الإهداء في الرسالة اي تعب ٥ سنوات كان لبلده اليمن و نقش النسر الجمهوري على صفحتها الاولى, فحلق بها و حلقت به عاليا في نفسي. تناقشت معه, فكان مشروع عالم و باحث رائع و فوق ذلك خلوق يجيد الطرح و النقاش. رسالة دكتوراه تقدم ملخصًا لهيكل و تطبيقات المخرجات و المنهجيات المستخدمة في استغلال الموارد المعجمية للغة العربية.

هنا وجدت فيها معالجات خوارزمية ذكية في التصنيف و التحليل للغة العربية. طرح الباحث ركائز مهمة في تحليل اللهجات المختلفة. من اليمن كانت الصنعاني و التعزي قد وثقها الباحث و انطلق الباحث في هندسة سياق الكلمات و تجميعها من مفهوم هندسي و كذلك في دعم عملية البحث و كذلك دعم بعض مهام البرمجة اللغوية العصبية. و قدم نظام يستخدم الكلمات و نماذج التطريز او يمكن نقول التضمين باللغتين العربية و الألمانية و برنامج في تصنف اللهجات العربية كون ذلك اساس مهم جدا في الواقع و في عالم الذكاء الاصطناعي حيث يدعو تنوع اللهجات العربية الى ضرورة تحديد اللهجات تلقائيًا و خاصة في وسائل التواصل الاجتماعي حيث يتم خلط اللهجات معًا. اما فيما يتعلق بتصنيف اللهجات العربية فقد طور الطالب نظام لتصنيف اللغة العربية الى اشكالها اي العربية الفصحى و العربية الفصحى الحديثة و ١٩ لهجة عربية و اتمم عمله في عرض توضيحي لنماذج التضمين الحديثة للمفاهيم و اقترح مقاييس جديدة لتقييم جودة التضمينات للمفاهيم.

في الاخير مبروك للضالع و لليمن ان يكون معنا دكتور نفتخر به, مبروك انه ربط الحداثة مع مشكلة واقعية و في تخصص حديث في مجال الذكاء الاصطناعي, و الاجمل ان وثق اللهجات العربية المختلفة ومنها الصنعانية بمفهوم بيانات منقحة للذكاء الاصطناعي. و قريب سوف تنشر رسالته ككتاب باللغة الانجليزية و يمكن ان تنظروا الى كمية الجهد الذي بذله.

بعد اسبوعين عندي ايضا باحث الماني سوف يدافع عن الدكتوراه عندي و ايضا في هندسة اللغة العربية لانظمة الذكاء الاصطناعي, اي ما قدمته للغة العربية في مجال الذكاء الاصطناعي عشرات المجلات و الابحاث و بنك معلومات للكلمات يستخدم من قبل ٢٠ مركز بحث في العالم في مجال OCR كل ذلك وما انفقته من اموال لباحثين في هذا المجال و لسنوات اقتطعتها من مدخرات مجموعتي, اي دون دعم يغفر ما تقدم من ذنوبي و ما تأخر كوني بعض احيان اغتصب اللغة العربية و ارفسها رفس من ناحية القواعد و الاملاء.

المهم مبروك للدكتور فيصل منصر الشرجي اكمال الدكتوراه و الدفاع عنها . فخور به كونه صورة جميلة للمجتهد اليمني المثابر, صورة جميلة للضالع و لليمن كبر هو و كبرت اليمن حوله به و بعلمه و سلوكه, و فعلا "لن نكبر الا بالتفاني و الاخلاص للعربية السعيدة- اليمن".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
37

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©