الجمعة ، ١٠ ابريل ٢٠٢٠ الساعة ٠٨:٣٦ صباحاً

إلى الشيخ “محمد الأمام” لسنا دعاة كفر ولا موت نحن أصحاب حق !!

ياسر اليافعي
الاثنين ، ٢٥ مارس ٢٠١٣ الساعة ٠٩:٠٨ صباحاً

تداولت وسائل الإعلام الحديثة خطبة مسجلة للشيخ «محمد الأمام » تهجم فيها مره أخرى على أبناء الجنوب واتهم من يطالب باستعادة دولته بأنهم دعاة كفر وموت ، بل وقال إن الوحدة فريضة شرعية ، وأكد إن الوحدة اليمنية ألفت بين القلوب ، واعتبر الوحدة اليمنية كرامة من الله للشعب اليمني ، كان ذلك في خطبة قالها الشيخ محمد الإمام قبل سابيع بعنوان ” المحافظة على الوحدة من المحافظة على الإسلام “

في هذا المقال المتواضع سأوضح بعض الأمور التي تحدث فيها الشيخ الإمام “سياسياً وإعلاميا” اما الجانب الديني فالأمر يرجع لأهل الاختصاص وهم كُثر في الجنوب سوء الإخوة في الهيئة الشرعية الجنوبية أو في حركة النهضة السلفية وغيرهم من علماء ومشائخ الجنوب المؤيدين والمشاركين شعب الجنوب في ثورته ..

نص المقال :

ياشيخ : ان الوحدة اليمنية التي كنتم تُحرمونها قبل عام 1990 بحجة ان الجنوب “شيوعي” قامت على التراضي بين قيادات الدولتين الجمهورية العربية اليمنية وجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ، والجنوب قدم الكثير من ارض وثروة ومناصب مع ان اتفاقيات الوحدة كانت لا تراعي ابسط الحقوق لمواطني الجنوب ، وبعدها أبناء الجنوب فتحوا لكم قلوبهم وأسواقهم ومدنهم ومدارسهم وحتى بيوتهم ومساجدهم ، كانت وحدة قلوب قبل إن تكن وحدة حدود كانت وحدة بالتراضي وبالاتفاق وليس بالمدفع والدبابة ، واليوم لم تعد كذلك صارت وحدة بالقوة والدبابة والمدفع والفتوى الظالمة ، ان الوحدة التي تتحدث عنها في خطبتك لم تعد موجودة في قلوب أبناء الجنوب وقد كفروا بها بسبب سكوتكم على الظلم الذي طالنا لأكثر من 20 عام ، إن الوحدة التي تقول إنها نعمة وبسبب سكوتكم على الظلم والفساد وخيانة الأمانة تحولت الى نغمة في نظر أبناء الجنوب من متى كان ” القتل والاعتقال ومحاصرة المدن والتجهيل والتهميش والتشريد خارج الوطن والذل والهيانة ” نعمة ؟

يا شيخ : إن الجنوب يعيش في ثورة منذ 2007م أجبرت العالم كله احترام إرادة الشعب الجنوبي وأًصبح الكل يتحدث عن شعب الجنوب وسلميتهم وعدالة قضيتهم ، وكما يعلم الجميع إن معظم أبناء شعب الجنوب مع مطلب ” فك الارتباط ” وعبروا عن ذلك في مليونيات متكررة خرجت خلال الأشهر السابقة فهل تعتبر كل من خرج دعاة كفر وموت وليسوا على إيمان بالله !! هل يعني في نظرك ان ما يقرب من 90 % من شعب الجنوب مثل ما وصفتهم !! اذن كيف ستتوحد وتطالب بوحدة قلوب مع شعب تعتبره يدعو للكفر والموت ؟؟ وكيف ستقنع من قتل قريب له من قبل قوات الجيش والأمن بهذه الوحدة ، كيف ستقنع من فقد مستقبله وأصبح مشرد خارج الوطن وهم كُثر بهذه الوحدة ، كيف ستقنع من انحرف قريبة بسبب التجهيل المتعمد ، وكيف ستقنع هذه الجماهير بالوحدة والدبابة فوق رؤوسهم وفتوايكم وصراخكم وتحريضكم في المساجد والخطب يهدد حياتهم ومستقبلهم .

يا شيخ : كان الأحرى بكم الوقوف مع شعب الجنوب والمساهمة في رفع الظلم عنه على اقل تقدير من خلال المطالبة باستعادة حقوق أبناء الجنوب المغتصبة سوء من أراضي أو مسرحين أو مشردين وغيرها من المظالم التي يعترف بها اليوم الجلادون والناهبون واللصوص في صنعاء وانتم صامتون عنها ، وارتضيتم بدور المحرض على شعب الجنوب وفي هذا الوقت العصيب الذي يمر به الجنوب خاصة واليمن عامة ، إنكم بهذا التحريض وهذه الفتوى وضعتم أنفسكم في صف المعادي لقضية شعب الجنوب بل في صف المحرض على قتل شعب الجنوب وناصرتم الظالم على المظلوم .

يا شيخ : إن من كنت تهمهم في الأمس أنهم قطاع طرق وسكارى هاهي قضيتهم اليوم وصلت إلى اعلي المستويات على الصعيد الداخلي والخارجي ، بل أصبحت قضية الجنوب القضية المحورية في مؤتمر الحوار وأصبح العالم كله يسعى لحل قضيتهم ، بينما انتم مازلتم تعيشون التحريض ضد المظلوم ولم تساهموا في إيجاد حلول يرتضيها شعب الجنوب ، مازلتم تعيشون السلبية الرهيبة تجاه كل ما هو جنوبي .

يا شيخ : إن ما يحزني ويؤلمني إن خطبتكم هذه جاءت بعد يوم واحد فقط من مجزرة يوم الكرامة في عدن يوم الخميس 21 فبراير اليوم الذي قتل فيه أكثر من 15 من أبناء الجنوب بدم بارد من قبل قوات الجيش ومليشيات الإصلاح ، لماذا لم تنتقد قتلتهم او لأنهم خرجوا يطالبوا بحق تقرير مصيرهم يعتبروا دعاة كفر ويجوز قتلهم ؟؟

يا شيخ : إن شعب الجنوب المسلم المؤمن الذي يخرج بالملايين ويرسم أروع صورة بسلميته وحضاريته يرسل بذلك رسائل حب وسلام لكل من يفهم لغة الحب والسلام والوحدة ، شعب يريد ان يعيش بعز وكرامه وحرية ، لم يدعو إلى قتل الناس ولا إلى الكفر بالله ولكن يدعو الى استعادة حقه المسلوب واستعادة الحق كفلته كل الشرائع السماوية !!

واخيراً شعب الجنوب الصابر والصامد حدد هدفه وقدم تضحيات جسيمة وكبيرة وسيصبر وسيصمد وسيفشل ورقة الفتاوى والتحريض مثل ما افشل ورقة القاعدة والفتنه وغيرها من الأوراق لأنه مظلوم وقضيته عادلة والله وعد المظلوم بالنصر ولو بعد حين !! فقط هي الأوراق تتكشف وكلاً يبان على حقيقته ….

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 666.00 663.00
ريال سعودي 175.00 174.00
كورونا واستغلال الازمات