يمن برس.. مع الحدث في المكان والزمان

طباعة

 شؤون دولية / تصريحات جديدة لـ"مرسي" بشأن مرضه أمام المحكمة ويطالب بنقله للمستشفى بشكل عاجل
تصريحات جديدة لـ"مرسي" بشأن مرضه أمام المحكمة ويطالب بنقله للمستشفى بشكل عاجل
الجمعة, 24 نوفمبر - الساعة: 2017 06:01:00 صباحاً

تصريحات جديدة لـ"مرسي" بشأن مرضه أمام المحكمة ويطالب بنقله للمستشفى بشكل عاجل

*يمن برس - وكالات
قال الدكتور، محمد مرسي، أول رئيس مصري مدني منتخب، اليوم الخميس، إنه يحتاج إلى نقله إلى المستشفى بشكل عاجل، لانخفاض نسبة السكر في دمه، ما أدى إلى التأثير على عينه والقناة الدمعية، والتمس من المحكمة سرعة نقله في الحال عن طريق قرار ينفذ في الحال.

وأضاف في تصريحات نقلتها صحيفة "العربي الجديد" : "انقلوني إلى مستشفى خاص على حسابي.. أنا لا أستطيع النوم بسبب السكر".

وكانت المحكمة قد كلفت اللجنة الطبية السابق تشكيلها بالاتحاد مع أحد الأطباء الشرعيين، بالكشف على مرسي، وإعداد تقرير طبي بحالته لتقرير ما تراه عما إذا كان يحتاج لعرضه على مستشفى خاص من عدمه، وعرض ذلك التقرير على المحكمة بالجلسة المقبلة.

وسمحت المحكمة لمرسي، في بداية جلسة اليوم، بالحديث، حيث قال، رداً على المحضر الوارد اليوم إليها بشأن رفضه التوقيع الكشف الطبي، إنه لم يرفض تنفيذ قرار المحكمة، ولكن من أتى إليه جاء لتنفيذ قرار قديم وليس القرار الجديد، بأن يكون الكشف الطبي على نفقته الخاصة بأحد المستشفيات.

وردت المحكمة عليه: "أنت الآن محكوم عليك حكماً باتَّ التنفيذ، وتخضع إلى لائحة السجون، ولا بد من توقيع الكشف الطبي عليك أولاً من طبيب السجن، وإذا رأى طبيب السجن ضرورة نقلك إلى مستشفى خاص، فيحدث ذلك بعد الإجراءات القانونية، وهذا ما رفضته عندما أتت إليك لجنة من كبار الاستشاريين الذين كان دورهم عمل تقرير بحالتك وعرضه على المحكمة، وإذا كان هناك ضرورة لنقلك لمستشفى خاص كانت المحكمة ستوافق، ولكنك رفضت توقيع الكشف الطبي عليك، وهذا شأنك... وانتهى الحديث في هذا الأمر إلى هذا الحد".

واعترضت هيئة الدفاع عن المعتقلين على كلام المحكمة، وحمّلتها مسؤولية الحالة الصحية للرئيس محمد مرسي.


طبع الخبر في: الثلاثاء, 23 يوليو - الساعة: 2019 09:53:26 صباحاً
رابط الخبر: https://yemen-press.com/news101580.html
[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]
جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس - 2019©