الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / إمبراطور اليابان ينقل العرش لابنه.. فما أهمية توقيت تنحيه لمواطنيه !
إمبراطور اليابان ينقل العرش لابنه.. فما أهمية توقيت تنحيه لمواطنيه !
الخميس, 23 نوفمبر, 2017 09:30:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
إمبراطور اليابان ينقل العرش لابنه.. فما أهمية توقيت تنحيه لمواطنيه !
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - وكالات
أعلن سكرتير عام الحكومة اليابانية يوشيهيد سوغا، أن لجنة شؤون الأسرة الإمبراطورية ستعقد مطلع الشهر المقبل، اجتماعا مخصصا للنظر في القضايا المتعلقة بتنحي الإمبراطور أكيهيتو وموعده.

وقال السكرتير للصحفيين اليوم الأربعاء 22 نوفمبر/تشرين الثاني: إن لجنة شؤون الأسرة الإمبراطورية ستعقد في الأول من ديسمبر/ كانون الأول اجتماعا تتدارس فيه إجراءات تنحي الإمبراطور أكيهيتو وموعد هذا التنحي.

كما هو متوقع، فإن اللجنة التي ستضم ممثلين عن الحكومة وأعضاء العائلة المالكة، سوف تضطر إلى النظر في مجموعة من القضايا المتعلقة برحيل اكيهيتو للراحة ونقل العرش مدى الحياة إلى الوريث. وعلى وجه الخصوص، فإن أكبر اهتمام في المجتمع ناجم عن توقيت نقل العرش، الذي ستحدده اللجنة أيضا.
وذكرت صحيفة "إيوميوري" صباح الأربعاء، أن رئيس الوزراء شينزو أبي قام يوم الثلاثاء بزيارة الإمبراطور وأخبره عن الوضع في البلاد، وناقش معه الوقت المناسب الذي يفضله لنقل العرش.

وحتى الآن، تم النظر في إمكانية تعيين موعد رحيل الإمبراطور أكيهيتو للتقاعد في 31 مارس/آذار 2019، وتسليم العرش إلى وريثه في 1 أبريل/ نيسان 2019، ففي مطلع أبريل تبدأ السنة المالية الجديدة في اليابان، وهذا التحول سيكون أقل إيلاما للشركات اليابانية. ومع ذلك، هناك من يذكر تاريخا أيضا 30 أبريل/نيسان - 1 مايو/أيار 2019. وسيتعين على اللجنة أن تتفق على هذه المسألة، وسيتبعها قرار حكومي في أوائل ديسمبر /كانون الأول.
ويعتبر توقيت انتقال العرش موعدا هاما ليس فقط لأسباب احتفالية، ولكن لأنه تاريخ هام أيضا من حيث مسك الدفاتر والأوراق، لأن اليابان ما زالت تستخدم في نفس الوقت اثنين من تقويمات التسلسل الزمني، أحدهما أوروبي، والآخر تاريخ جلوس الإمبراطور على العرش.

وكما هو متوقع، فإن انتقال الأمير أكيشينو إلى منصب وريث العرش، سيزيد الدخل السنوي لأسرته ثلاثة أضعاف، ليصل إلى 91 مليون ين (حوالي 830 ألف دولار).
وكانت أقرب سابقة لتنازل الإمبراطور لصالح الوريث قد حدثت في أوائل القرن التاسع عشر. ولا ينص التشريع الحديث على إجراءات محددة لنقل العرش، ويكتفي الفصل الرابع من قانون البيت الإمبراطوري بالقول إن العرش "ينتقل إلى أول مستحق في الميراث بعد وفاة الإمبراطور".

ومع ذلك، وجه الإمبراطور أكيهيتو في أغسطس / آب 2016 نداء إلى الشعب، أوضح فيه أنه يرغب بالتقاعد بسبب كبر سنه.

بعد ذلك وفي غضون عشرة أشهر تم تشكيل مجلس يضم أفضل الخبراء في مجال القانون والتاريخ والثقافة لدراسة هذه المسألة وصياغة القانون الذي يتيح تنازله عن العرش.

المصدر: نوفوستي
سعيد طانيوس



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2166
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©