الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / القبائل و«قوات صالح» تأسر العشرات من الحوثيين في صنعاء
القبائل و«قوات صالح» تأسر العشرات من الحوثيين في صنعاء
الإثنين, 04 ديسمبر, 2017 09:16:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
القبائل و«قوات صالح» تأسر العشرات من الحوثيين في صنعاء
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
اشتدت ليل الأحد - الاثنين المعارك في صنعاء ومحيطها بين الحوثيين من جهة والقبائل والقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح من جهة أخرى.

واستولت قبائل همدان مساء الأحد على 20 عربة مسلحة لميليشيات الحوثي بعد معارك عنيفة دارت بين رجال القبائل والميليشيات، في معسكر الاستقبال في ضاحية ضلاع شمال غربي صنعاء، حسب ما أكدته مصادر قناتي "العربية" و"الحدث". وأوضحت المصادر أن رجال القبائل أسروا كل من كانوا على متن العربات.

وفي صنعاء، صدت قوات  #المؤتمر_الشعبي هجوماً للحوثيين في شارع الزبيري وسط العاصمة وأسرت عشرات المقاتلين، كما دمّرت قوات المؤتمر الشعبي دبابتين لميليشيات الحوثي عند تقاطع شارع الزبيري مع شارع بغداد بقذائف صاروخية، أثناء محاولتهما التقدم باتجاه حي حدة، حيث تدور معارك عنيفة بمختلف الأسلحة بين الطرفين.

كما أفادت مصادر قناتي "العربية" و"الحدث" بمقتل القيادي الحوثي أبو محسن القحوم في مواجهات مع قوات المؤتمر الشعبي بصنعاء.

من جهتها، قصفت ميليشيا الحوثي بالمدفعية الحي السياسي في صنعاء، وسط اشتداد المعارك في وسط العاصمة قرب منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

كما أفادت مصادر قبلية يمنية أن معارك ضارية تدور عند الأطراف الشمالية لمديرية سنحان مسقط رأس الرئيس السابق علي عبدالله #صالح بين ميليشيات الحوثي وقوات المؤتمر الشعبي، بقيادة اللواء مهدي مقولة، مسنودا بقبائل خولان بقيادة الشيخ علي شعلان. ويستخدم الطرفان في هذه المعارك كافة أنواع الأسلحة.

وأوضحت المصادر أن كل طرف دفع بتعزيزات كبيرة باتجاه سنحان الواقعة في الضواحي الجنوبية للعاصمة صنعاء.

في سياق آخر، وجّه سكان المنطقة الواقعة جنوب شارع الجزائر من جهتي شارع بغداد وشارع عمان وحي الأمن السياسي والمناطق المحيطة في العاصمة صنعاء مناشدة ونداء استغاثة إلى كل المنظمات الإنسانية لإنقاذهم، حيث نفذ لديهم الماء والغذاء. وأكد السكان أن منازلهم محاصرة منذ أربع ليال جراء الاشتباكات ومحاصرة ميليشيات الحوثي لهم، والقصف عشوائيا على منازلهم.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
8501
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©