الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / ياسر العواضي يؤكد دفن الرئيس السابق بشكل سري وبشروط الحوثيين ويدعو للاتفاف حول زعيم المؤتمر الجديد
في أول ظهور بعد مقتله مع صالح ومن قلب العاصمة صنعاء
ياسر العواضي يؤكد دفن الرئيس السابق بشكل سري وبشروط الحوثيين ويدعو للاتفاف حول زعيم المؤتمر الجديد
الأحد, 10 ديسمبر, 2017 06:12:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
ياسر العواضي يؤكد دفن الرئيس السابق بشكل سري وبشروط الحوثيين ويدعو للاتفاف حول زعيم المؤتمر الجديد
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعة خاصة
ظهر الأمين العام المساعد لحزب المؤتمر الشعبي العام الشيخ/ياسر العواضي، بعد نحو خمسة أيام من حادثة إعدام رئيس الحزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح، والحديث عن مقتله في الحادثة نفسها على أيدي حلفائهم الحوثيين.

وكتب العواضي سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي بـ«تويتر» قال في أحداها «حالت المعارك بيني وبين اللقاء بهما (صالح والزوكا)، قبل أيام من استشهادهما وحرمت من شرف الشهاده معهما»،  في إشارة إلى عدم تواجده مع صالح ومشاركته مع قيادات الحزب في الدفاع عن منزل زعيمهم.

وكشف العواضي في تغريدة أخرى بقاءها في العاصمة صنعاء مضيفاً «لدي فرصة بمغامرة للخروج من صنعاء، ولكن لم تسمح لي أخلاقي ومرؤتي وانا الذي لم اترك الزعيم والامين وهما حيان ان اتركهما وهماميتان ولذلك اثرت البقاء».

‏وأشار إل انه عمل «على اخراج عوض عارف (نجل الزوكا) وعائلته وما استطعت اخراجه من الاخرين انا وابوراس ومواراة جثمان الزعيمين الشهدين الثرى».

وأوضح العواضي أن جثمان صالح جرى دفنه وفق شروط الحوثيين وإن عملية التشيع والدفن «لم يكن بما نريد ‏ولا بما يليق بهما وبنا».

ودعا العواضي في ختام تغريداته أنصار حزب المؤتمر الذي كان يرأسه الرئيس السابق إلى التماسك والالتفاف حول صادق أبو راس، الذي يقود الحزب خلال الفترة الحالية.

ويبدو من تغريدات العواضي التي لم تشتمل على تقديم واجب العزاء أو استنكار حادثة مقتل زعيم الحزب وقيادات أخرى على أيدي الحوثيين، أن الرجل يقبع يقبع تحت إقامة جبرية غير معلنة، يفرضها الحوثيون على ما تبقى من قيادات صالح بهدف الحفاظ على شراكة الطرفين رغم اعلان الحوثيين مسؤوليتهم عن مقتل زعيم الحزب، علي عبدالله صالح.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
14377
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©