الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / ولي العهد السعودي وولي عهد أبو ظبي يلتقيان قيادة حزب الإصلاح في الرياض
ولي العهد السعودي وولي عهد أبو ظبي يلتقيان قيادة حزب الإصلاح في الرياض
الاربعاء, 13 ديسمبر, 2017 11:40:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
ولي العهد السعودي وولي عهد أبو ظبي يلتقيان قيادة حزب الإصلاح في الرياض
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - الرياض
قالت وكالة الأنباء السعودية (واس) إن ولي العهد السعودي الأمير/ محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد التقيا اليوم الأربعاء قيادة حزب التجمع اليمني للإصلاح في العاصمة السعودية الرياض.
 
وذكرت الوكالة في خبر عاجل نشرته على حسابها بموقع تويتر أن بن سلمان وبن زايد التقيا "مع محمد اليدومي رئيس حزب التجمع اليمني للإصلاح وبحثا مستجدات الساحة اليمنية والجهود المبذولة بشأنها وفق ثوابت تحقيق الأمن والاستقرار للشعب اليمني".

ولم تضف الوكالة المزيد من التفاصيل عن اللقاء الذي كان مفاجئا.
 
شارك باللقاء من الإصلاح بالإضافة إلى اليدومي رئيس الهيئة العليا عبدالوهاب الآنسي أمين عام الحزب ومن الجانب السعودي مساعد العيبان وزير الدولة وخالد الحميدان رئيس الاستخبارات العامة ومن الجانب الإماراتي طحنون بن زايد مستشار الأمن الوطني ومنصور بن زايد نائب رئيس الوزراء وزير الشؤون الرئاسية وعلي الشامسي نائب الأمين العام للمجلس الوطني وشخبوط بن نهيان سفير الإمارات بالسعودية.

وكان ولي العهد السعودي التقي قيادة الإصلاح لأول مرة مطلع نوفمبر الماضي.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4675
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©