الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / كيف علق أردوغان على طلب «المحكمة الجنائية الدولية» من تركيا اعتقال البشير؟
كيف علق أردوغان على طلب «المحكمة الجنائية الدولية» من تركيا اعتقال البشير؟
الجمعة, 29 ديسمبر, 2017 02:03:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
كيف علق أردوغان على طلب «المحكمة الجنائية الدولية» من تركيا اعتقال البشير؟

*يمن برس - وكالات
نقل صحفيون عن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الخميس، قوله إن تركيا "لم تعر اهتماما" لطلب أرسلته المحكمة الجنائية الدولية باعتقال الرئيس السوداني، عمر البشير، خلال حضوره قمة في اسطنبول.

وكان الرئيس السوداني عمر البشير، الذي تلاحقه المحكمة بتهمة الإبادة وارتكاب جرائم حرب، حضر في 13 كانون الأول/ ديسمبر قمة للدول الإسلامية، دعا إليها أردوغان؛ للتنديد بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل.

وقال أردوغان لصحفيين أتراك إن المحكمة الجنائية الدولية بعثت برسالة تقول فيها إن بحوزتها معلومات عن وجود الرئيس عمر البشير في اسطنبول؛ لحضور قمة منظمة التعاون الإسلامي، وإنه يتوجب على تركيا اعتقاله وتسليمه إلى المحكمة.

ولم تؤكد المحكمة الجنائية على الفور قيامها بطلب كهذا، وهي حاليا في عطلة.

وقال أردوغان، الخميس، على متن الطائرة الرئاسية خلال عودته من جولة أفريقيا، استمرت أربعة أيام: إن "أمرا كهذا يثير الضحك". وأضاف: "هل سنقوم بهذه البساطة بتسليمكم عضوا في منظمة التعاون الإسلامي ويشارك في قمة كهذه".  

وتساءل أردوغان: "أي نوع من الفهم هذا؟ من المستحيل فهمه. لم نعره اهتماما".

وأشار إلى أن تركيا لم توقع على اتفاق إنشاء المحكمة الموجودة في لاهاي.

وجاءت تعليقات أردوغان بعد إجرائه محادثات مع البشير في السودان خلال جولته الأفريقية، التي قادته أيضا إلى تشاد وتونس.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4256
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©