الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / الرئيس الجنوبي الاسبق علي ناصر يدخل على خط الازمة المشتعلة بين الانتقالي والشرعية
دعا إلى تحكيم العقل وتجنيب عدن الصراعات
الرئيس الجنوبي الاسبق علي ناصر يدخل على خط الازمة المشتعلة بين الانتقالي والشرعية
الجمعة, 26 يناير, 2018 11:58:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الرئيس الجنوبي الأسبق علي ناصر محمد
الرئيس الجنوبي الأسبق علي ناصر محمد

*يمن برس -
دعا الرئيس اليمني السابق، علي ناصر محمد، الأطراف المتصارعة في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، إلى تحكيم العقل ونبذ العنف واللجوء إلى الحوار لحل الخلافات السياسية.

وقال الرئيس ناصر في نداء وجهه للجنوبيين، انه يتابع ببالغ الاهتمام والقلق مايجري من تطورات في عدن، ومن شحن وشحن مضاد ودعوات الى العنف والعنف المضاد بين أبناء الوطن الواحد.

وأضاف بالقول :«ندعو الجميع الى ضبط النفس والتحلي بالحكمة وتحكيم العقل، والاحتكام الى لغة الحوار لحل أي اختلافات في وجهات النظر، بما يحقق المصلحة الوطنية العليا ومصالح الشعب، والحفاظ على الأمن والاستقرار والسلم الأهلي».

 كما ندعو الجميع الى التمسك بقيم التصالح والتسامح  التي أثبتت جدواها وصلاحيتها في الحفاظ على الوحدة الوطنية والحراك السلمي..
نقول للجميع أن التحريض على العنف والعنف المضاد لايجلب سوى الويلات والهلاك، وأن المنتصر مهزوم ونحذر الجميع من اللعب بالنار.

وأن الحوار وحده هو السبيل لحل الأزمات والمشاكل وعلى الجميع أن يستفيدوا من دروس الماضي ولا يكرروا مآسيه.

وندعو كل العقلاء والحكماء والأشقاء مساعدة شعبنا للخروج من هذه المحنة بوقف الحرب والاحتكام الى لغة الحوار لأن في استقرار بلادنا استقراراً للمنطقة كلها.

حفظ الله عدن وأبنائها وشعبنا العظيم من كل مكروه.

وشهدت عدن الايام الماضية تصاعداً في الاحتقان السياسي، وتبادل الاتهامات بين المكونات الجنوبية بشقيها الموالية للمجلس الانتقالي الانفصالي الذي يتزعمه عيدروس الزبيدي، والموالي للحكومة الشرعية برئاسة عبدربه منصور هادي.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4773
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©