الخميس ، ٠٢ يوليو ٢٠٢٠ الساعة ٠٨:٠٨ صباحاً
منشأة صحية مدمرة

الصليب الأحمر: 165 اعتداء طال القطاع الصحي باليمن منذ 2015

/> رصدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر ما يزيد عن 165 حالة اعتداء على مؤسسات صحية وأطقم طبية باليمن منذ بداية العام 2015.

وقالت المتحدثة باسم "الصليب الأحمر" في الشرق الأوسط، سارا الزوقري في تصريح للأناضول، ، إن "الحرب أثرت بشكل كبير على إمكانية توفير رعاية صحية لليمنيين في مختلف المناطق".

وأضافت أنه "في الوضع الحالي، هناك 51 بالمائة فقط من المرافق الصحية في اليمن ما زالت تعمل".

وذكرت الزوقري أنه منذ بدء الحرب في اليمن عام 2015، تضرر أو تم الاعتداء على 165 مركزا صحيا وسيارة إسعاف ومسعفين.

وأشارت أنه خلال العام 2018 تم إبلاغ "الصليب الأحمر" بـ16 حالة اعتداء على مراكز صحية وطواقم إسعاف، فيما رصدت اللجنة 8 اعتداءات منذ بداية 2019 حتى أغسطس/آب الماضي.

ولفتت إلى ازدياد أعداد المصابين في اليمن بأمراض يمكن الوقاية منها مثل الكوليرا، والتهاب السحايا، والحصبة، مؤكدة عدم قدرة النظام الصحي على التعامل مع حالات الإصابة المتزايدة بهذه الأمراض.

وقالت الزوقري: "انعدام المشتقات الطبية والأدوات الصحية والأدوية ونقص الكادر الطبي أجبر العديد من المراكز الصحية على الإغلاق".

وأضافت أن "الصراع في اليمن أدى إلى تهالك البنية التحتية وشبكات المياه، وهو ما أدى لعودة ظهور الأمراض المعدية مثل الكوليرا والدفتيريا والحصبة".

وللعام الخامس على التوالي، يشهد اليمن حربا بين القوات التابعة للحكومة الشرعية ومسلحي الحوثيين المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده الجارة السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين.

وجعلت هذه الحرب معظم السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية، فيما بات الملايين على حافة المجاعة، في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، وفق تقديرات الأمم المتحدة.

الخبر التالي : تحليق مكثف لطائرات التحالف في أجواء العاصمة صنعاء

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 755.00 750.00
ريال سعودي 198.00 197.00
كورونا واستغلال الازمات