الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / كيف علق "سعد الحريري" على حديث "محمد بن سلمان" عن عون ؟
كيف علق "سعد الحريري" على حديث "محمد بن سلمان" عن عون ؟
الخميس, 05 ديسمبر, 2019 03:50:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
سعد الحريري ومحمد بن سلمان
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
سعد الحريري ومحمد بن سلمان

*يمن برس -متابعة خاصة
رد المكتب الإعلامي لرئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان سعد الحريري، على الأنباء التي زعمت أن الحريري تلقى رسالة من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يقول له "عليك أن تتحمل نتائج ترشيح عون للرئاسة".

وقال المكتب الإعلامي للحريري في بيان له، اليوم الخميس: "أورد الصحفي سركيس نعوم في مقاله المنشور بعدد جريدة "النهار" بالأمس، أن "الرئيس المستقيل سعد الحريري اتصل بصديقه منذ أيام الدراسة الجامعية في جورجتاون وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، وطلب منه إيصال تحيته وسلامه إلى طويل العمر ولي عهدها الأمير محمد بن سلمان، والاستفسار عن إرشاداته ومواقفه".

وأضاف الصحفي أن جواب الأمير عبر الجبير: بأن "سمو ولي العهد مليح ويسلم عليك ويقول لك عندما كنت عنده وأبلغته ترشحك أو اعتزامك ترشيح ميشال عون للرئاسة اعترض على ذلك. فأجبته أنك ستنتخبه وأنك ستكون مسؤولا عن نتائج ذلك. وعليك الآن أن تتحمل نتائج هذا الموقف".


وقال المكتب الإعلامي، في بيانه،" إن هذا الاتصال لم يحصل، وكل ما ورد في الحوار المتخيل المزعوم ليس صحيحا على الإطلاق، ولا يمت إلى الحقيقة بصلة".

ويشهد لبنان منذ 17 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي احتجاجات شعبية واسعة ومستمرة، تطالب بحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وإلغاء نظام المحاصصة الطائفية في السياسة، حيث يرى الكثيرون فيها سببا في عدم فعالية الحكومة.

وقدم رئيس الوزراء، سعد الحريري، عقب أقل من أسبوعين على اندلاع الاحتجاجات، استقالة الحكومة استجابة لمطالب المحتجين.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2140
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©