الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / مقاتلة روسية خارقة تهدد أمريكا منذ 40 عاماً
مقاتلة روسية خارقة تهدد أمريكا منذ 40 عاماً
الخميس, 12 ديسمبر, 2019 07:25:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
مقاتلة روسية خارقة تهدد أمريكا منذ 40 عاماً
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
تمثل المقاتلة الروسية الخارقة "ميغ 31"، واحدة من أخطر الأسلحة الروسية، التي مازالت تمثل تهديدا للولايات المتحدة الأمريكية، رغم أن عمرها يقترب من 40 عاما.

وتقول مجلة "ناشيونال إنترست"، إن تلك المقاتلة، أسرع مما يعتقد الآخرون، وأن الهدف من تطويرها، كان حماية الحدود الممتدة للاتحاد السوفيتي في حقبة السبعينيات، ورغم ذلك، فإن تلك المقاتلة الاعتراضية، مازالت تقوم بدورها بكفاءة عالية في مواجهة أخطر الطائرات الهجومية الأمريكية.

ومن المتوقع أن تستمر في الخدمة حتى ثلاثينيات القرن الحالي، بعد تحديث أنظمة الملاحة والتسليح الخاص بها لتكون قادرة على مواجهة التهديدات المستقبلية، بحسب المجلة الأمريكية.

وصمم الاتحاد السوفيتي تلك الطائرة في سبعينيات القرن الماضي، لتكون واحدة من أخطر المقاتلات الاعتراضية في العالم، وكان دورها الأساسي هو اعتراض أي خطر خارجي بالقرب من المجال الجوي السوفيتي وتدميره.

وتصنف تلك الطائرة بأنها ضمن فئة المقاتلات الاعتراضية الثقيلة، التي تمتلك سرعة فائقة تمكنها من اعتراض القاذفات الأمريكية الأسرع من الصوت، إذا حاولت الاقتراب من المجال الجوي السوفيتي، وتعمل الطائرة بمحركين ويتكون طاقمها من فردين، بحسب موقع "إير فورس تكنولوجي" الأمريكي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2287
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©