الصفحة الرئيسية / طب وصحة / خبير يكشف حقائق صادمة بشأن المتحولين إلى "السجائر الإلكترونية..احذرها !
خبير يكشف حقائق صادمة بشأن المتحولين إلى "السجائر الإلكترونية..احذرها !
الخميس, 26 ديسمبر, 2019 08:46:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
خبير يكشف حقائق صادمة بشأن المتحولين إلى "السجائر الإلكترونية..احذرها !
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس -متابعة خاصة
حذر خبير نفسي من أن المدخنين الذين ينتقلون من استهلاك سجائر التبغ إلى الإلكترونية يظلون مدمنين على النيكوتين، ويفشلون في الإقلاع عن إدمان التدخين تماما.

وأوضح الطبيب النفسي الاستشاري، آدم وينستوك، أن الناس في إمكانهم اللجوء إلى السجائر الإلكترونية كـ"بديل" لسجائر لتبغ، ويحتاجون إلى المزيد من المساعدة للتغلب على عادة إدمان النيكوتين لديهم، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وألمح إلى أن المدخنين الإلكترونيين، قد ينتهي بهم الأمر، إلى تناول مستويات أعلى من النيكوتين بواسطة سجائرهم الإلكترونية.

كما شدد على ضرورة الإقلاع عن التدخين بصورة عامة بدلا عن الانتقال إلى السجائر الإلكترونية، على الرغم من أن الأخيرة أقل ضررا على الصحة.

ودعا "وينستوك"، وهو الأستاذ في جامعة كوليدج في لندن، إلى ضرورة حصول المدخنين الإلكترونيين، على دعم مماثل للذي يحظى به المدخنين من جانب دائرة الصحة الوطنية في بريطانيا، من أجل مساعدتهم على الإقلاع عن السجائر.

كما طالب من الأشخاص الذين يتحولون في نهاية الأمر إلى السجائر الإلكترونية، أن يكون استهلاكهم لها لفترة مؤقتة، تتراوح من شهر إلى 6 أشهر على أقصى تقدير.

وقال آدم وينستوك إنه يجب على مصنعي السجائر الإلكترونية، اتخاذ تدابير لمساعدة المستهلكين على تتبع كمية النيكوتين التي يستهلكونها، مثل تنبيههم عند استنشاق ما يعادل السيجارة التقليدية.

وذكرت الصحيفة البريطانية، أنه فيما الخبراء على أن السجائر الإلكترونية أكثر أمانا من تدخين التبغ، فإن العلماء يحذرون من أن السجائر الإلكترونية يمكن أن "تخلق جيلا من مدمني النيكوتين" وتسبب أضرارا بالقلب والرئتين.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1821
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©