الصفحة الرئيسية / ثقافة وفن / الموت يغيب " وسيم الشاشة " أحمد رمزي عن 82 عاما
الموت يغيب " وسيم الشاشة " أحمد رمزي عن 82 عاما
الجمعة, 28 سبتمبر, 2012 10:17:00 مساءً

الفنان المصري احمد رمزي
الفنان المصري احمد رمزي

*يمن برس -
غيب الموت اليوم الجمعة الفنان المصري الكبير أحمد رمزي عن عمر يناهز 82 سنة، إثر سقوطه بعد اختلال توازنه في حمام منزله الخاص بمنطقة الساحل الشمالي بين مدينتي الإسكندرية ومرسى مطروح.
 
وولد الفنان احمد رمزي في 23 مارس 1930 في الإسكندرية لأب مصري يعمل طبيباً، وأم اسكتلندية، واشتهر أحمد رمزي (واسمه الحقيقي رمزي محمود بيومي أبو السعود) خلال مشواره الفني، الذي قدم خلاله 111 عملاً سينمائياً، بأدوار الشاب الوسيم خفيف الظل.
 
التحق بداية بكلية الطب حيث درس فيها لمدة ثلاث سنوات، ومن ثم انتقل إلى كلية التجارة، لكنه لم يكمل تعليمه فيها أيضا بسبب ولعه بعالم السينما والرياضة، بعد اكتشافه علي يد المخرج حلمي حليم، الذي عرض عليه المشاركة في بطولة فيلم "أيامنا الحلوة" مع صديقه عمر الشريف والوجه الجديد وقتها الفنان عبدالحليم حافظ.
 
شارك أحمد رمزي في العديد من الأعمال الفنية الهامة التي جسَّد من خلالها مشاعر ومشكلات وخفة ظل شاب عشريني ذي قدٍّ ممشوق وقوام سليم، لطالما كان أيضا من عشاق الرياضة إلى جانب عشقه الكبير للسينما.
ورغم تقدمه في السن، شارك رمزي عام 2001، وهو في السبعينيات من عمره، في فيلم الوردة الحمراء إلى جانب النجمة يسرا وإخراج إيناس الدغيدى.
 
تزوج الفنان الراحل ثلاث مرات، الأولى من عطية الدرملي وأنجب منها أولاده الثلاثة، والثانية من الفنانة نجوى فؤاد، وكانت زوجته الأخيرة نيكول، واشتهر بأدوار الولد الشقي والدنجوان، وقدم عشرات الأفلام السينمائية الشهيرة.
 
ومن أشهر أعماله السينمائية "أيامنا الحلوة" عام 1955 ، و"أيام وليالى" فى العام ذاته،"صراع في المينا" عام 1956 و"الوسادة الخالية" و"بنات اليوم" و"ابن حميدو" و"إسماعيل ياسين في الأسطول" عام 1957 و"النظارة السوداء" و"عائلة زيزي" عام 1963 و"الأشقياء الثلاثة" و"العنب المر" و"الشقيقان" عام 1965 و"ثرثرة فوق النيل" عام 1971، و"صوت من الماضى" و"القلب له أحكام" و"شياطين الجو".



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2778
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©