الصفحة الرئيسية / طب وصحة / أطباء يحذرون من الإفراط في تناول اللحوم
أطباء يحذرون من الإفراط في تناول اللحوم
السبت, 27 أكتوبر, 2012 08:45:00 مساءً

أطباء يحذرون من الإفراط في تناول اللحوم
أطباء يحذرون من الإفراط في تناول اللحوم

*يمن برس - متابعات
حذر أطباء ومختصون من الإفراط في تناول اللحوم، لا سيما في موسم عيد الأضحى الذي يرتبط عادة بتناول كميات كبيرة منها بأنواع مختلفة، الأمر الذي يؤثر سلبا على صحة الإنسان.
 
وأوضح الدكتور محمد الغامدي، استشاري أمراض السمنة أن كثيرا من المواطنين تزامنا مع عيد الأضحى يُهملون الطرق السليمة للتغذية، ويفرطون في تناول اللحوم والوجبات الدسمة، خاصة أن العزائم تكثر في موسم الأعياد.
 
ودعا استشاري أمراض السمنة خلال حديثه لـ«الشرق الأوسط» إلى ضرورة اتباع الطرق الصحية السليمة للتغذية وعدم الإفراط في تناول اللحوم خاصة لمرضى القلب والسكري، كونها تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون والكربوهيدرات، إلى جانب الالتزام بمواعيد الأدوية المنظمة.
 
من جهته بين الدكتور محمد يعقوب استشاري الأمراض الباطنية وأمراض الدم أنه عادة ما يكثر استهلاك اللحوم في هذه المناسبات خاصة عيد الأضحى، لافتا إلى أنه ليس على الأشخاص الامتناع عن تناول اللحوم كونها مهمة كمصدر رئيسي للبروتينات في الجسم إلا أنه لا بد من عدم الإفراط في تناولها خاصة للمرضى.
 
وبين أن أضرار الإكثار في تناول اللحوم تتمثل في أنها قد تتسبب في رفع نسبة الكولسترول في الدم، الأمر الذي يؤثر على جدار الشرايين ويؤدي إلى تصلبها، إلى جانب أنه يؤدي إلى الإصابة بمرض النقرس للأشخاص المُهيئين له.
 
وكانت قد أكدت دراسة أميركية إلى أن الإفراط في تناول اللحوم الحمراء قد يقصر العمر، ويؤدي إلى ارتفاع معدل الوفيات، داعية بذلك إلى استعاضة عنها باللحوم البيضاء.
 
وخلصت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة هارفارد الأميركية إلى أن مخاطر الوفاة المبكرة جراء أمراض القلب والسرطان أو أي مسببات أخرى ترتفع مع تزايد استهلاك اللحوم الحمراء.
 
كما عززت نتيجة الدراسة الاعتقاد الشائع بأن اللحوم الحمراء التي تحتوي على معدلات عالية من الدهون المشبعة والكوليسترول مُضرة للصحة خاصة القلب، إلا أنها الأولى من نوعها التي تؤثر على عمر الإنسان.
 
وخلال الدراسة لاحظ الباحثون أن كل قطعة لحم إضافية يتم تناولها خلال اليوم ترفع مخاطر الوفاة بواقع 13 في المائة، كما كان تأثير اللحوم المعالجة مثل السلامي والسجق أكثر خطرا إذا زاد استهلاكها وصلت احتمالات الوفاة إلى 20 في المائة.
 
وخلصت الدراسة إلى أن استبدال وجبة يوميا من اللحوم الحمراء بالأسماك أو الدواجن أو المكسرات والبقول أو منتجات الألبان من شأنها أن تقلل خطر الوفاة المبكر مابين 7 إلى 19 في المائة. وفي حين يعتقد البعض أن خطر اللحوم المشوية أقل من غيرها، فقد أكد الغامدي أن هناك إرشادات لا بد من اتباعها أثناء الشي حتى تصبح صحية، وذلك باتباع عدة خطوات منها تصغير قطعة اللحم المشوية لتقليل مدة تعرضها للحرارة، إلى جانب إزالة الدهون منها والتي قد تتساقط على الفحم وينتج عنها مواد ضارة.
 
كما يجب عدم البدء في الشواء إلا بعد أن يصبح الفحم أقل اشتعالا لتقليل تأثير حرارته على اللحوم، مع ضرورة وضع اللحم على مستوى مرتفع من الفحم قدر الإمكان وتقليبها مرة كل دقيقة لتقليل تعرضها للحرارة الشديدة.
 
"الشرق الأوسط" اللندنية



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2167
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©