الصفحة الرئيسية / فيسبوكيات / طارق صالح يهدد أحمد الشلفي ويتوعد الجزيرة وغضب عارم في الوسط الشعبي
طارق صالح يهدد أحمد الشلفي ويتوعد الجزيرة وغضب عارم في الوسط الشعبي
الأحد, 02 ديسمبر, 2012 03:43:00 صباحاً

طارق صالح يهدد أحمد الشلفي ويتوعد الجزيرة وغضب عارم في الوسط الشعبي
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
تلقى الزميل احمد الشلفي مراسل قناة الجزيرة الإخبارية تهديدا من طارق محمد عبدالله صالح وهذه ليست المرة الاولي ولكن هذه الأيام تهديدات متعددة عبر اتصالات ورسائل من أرقام مختلفة.

وتلقى الزميل الشلفي رسائل شتائم على تلفونه المحمول تصفه بـ«المرتزق»، وتقول إحدى الرسائل: إن هناك رداً قريباً على القناة. لكن هذه المرة واضحا انه من طارق محمد عبدالله صالح خلال يومين الماضيين.

هذا وقد رد الزميل احمد الشلفي عليه في صفحته علي الفيس بوك بقوله أيها المجرم القاتل :
طارق محمد عبد الله صالح
منفذ جريمة جمعة الكرامه الاول.
المسؤول الأول عن قتل الثوار في العاصمة صنعاء .
الممول الرئيسي لعملية الاغتيالات في العاصمه.
موزع السلاح على البلاطجه.
مهرب الأسلحة وراعي الصفقات المشبوهه.
راعي وسائل اعلام المخلوع ضد الشرفاء والثوار.
انا كنت عميل للشهداء أشرف وأنبل ابناء اليمن الذين كنت قاتلهم الاول ولحكمة الهية لم تعاقب حتى الآن.
علقت على صفحتي في خطوة لم تحسب حسابها تصفني بالعميل والمرتزق.
مادمت فعلت فثق ان وثوقك هذا استدراج الهي وأنتظر محاكمتك في أقرب محكمه أيها القاتل الكبير.

وشهد التهديد ردود أعال شعبية كثيرة حيث تضامن المئات من شباب الثورة في صفحة الشلفي على الفيس مطالبين بمحاكمة نجل شقيق المخلوع الذي يتمادى على الصحفيين بعد أن قتل ثلاثة منهم وجرح العشرات.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5383
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©