الصفحة الرئيسية / يمنيون في المهجر / «زبون تائب» يطيح بشبكة دعارة في بوادي السعودية تتزعمها أثيوبية ويمني
«زبون تائب» يطيح بشبكة دعارة في بوادي السعودية تتزعمها أثيوبية ويمني
الإثنين, 07 يناير, 2013 04:31:00 مساءً

«زبون تائب» يطيح بشبكة دعارة في بوادي السعودية تتزعمها أثيوبية ويمني
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
كشفت صحيفة سعودية عن تمكن مركز هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في حي البوادي، من الإطاحة بشبكة للدعارة وترويج للخمور، تتزعمها امرأة إثيوبية، بمشاركة مواطن يمني عند مقابلة الزبائن، وتم إيقاف ست نساء وأربعة رجال من جنسيات مختلفة على خلفية القضية كما تم تحريز كمية كبيرة من قوارير المسكر الخارجي".

وأشارت صحيفة عكاظ الى انه "تمت الإطاحة بأفراد الشبكة إثر تلقي الهيئة بلاغاً من أحد الشبان التائبين أكد من خلاله ممارسة الشبكة لأعمال محرمة ومنافية للآداب، وبناء عليه عمل أفراد الهيئة على التحقق من المعلومات وبعد التأكد من صحتها تم إعداد كمين محكم للإيقاع بأفراد العصابة اعتمد على الاتفاق مع زعيمة الشبكة على إقامة سهرة متكاملة تضم مجموعة من النساء والخمر الخارجي بقيمة عشرة آلاف ريال، وتبين أن زعيمة العصابة تتصيد الشبان خلال هذه السهرات".

وذكرت ان "زعيمة الشبكة اشترطت قبل بداية السهرة أن يحضر شخص من طرفها، ذكرت أنه يمني الجنسية؛ للاطلاع على موقع السهرة، وبمجرد أن بدأت السهرة طوق أفراد الهيئة الموقع وضبطوا داخله 6 نساء وأربعة رجال، وحرزوا كميات من المسكرات المستوردة كانت معهم، وجرت إحالتهم لجهات الاختصاص لاستكمال التحقيق معهم".

واشارت الى ان أفراد الهيئة داهموا ايضا من واقع تحرياتهم عن هذه الشبكة مجموعة مواقع عثروا بها على مجموعة كبيرة من قوارير المسكرات المستوردة، تقدر بنحو مائة وعشرين قارورة، تضم أربعة أنواع مختلفة.

من جهة ثانية داهم مركز هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في حي الصفا مصنعا للعرق المسكر تديره عصابة فلبينية داخل حي الفيصلية، وعثرت بداخله على 6 براميل مليئة بالعرق المسكر ومجموعة من أدوات التصنيع والتقطير.

*صورة الخبر: لشبكة دعارة أكتشف سابقا بالسعودية (أرشيف)


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4761
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©