الصفحة الرئيسية / ثقافة وفن / روتانا تمنع مشاهد العري والقبلات.. وخلاف مع "إليسا"
روتانا تمنع مشاهد العري والقبلات.. وخلاف مع "إليسا"
الاربعاء, 20 مارس, 2013 12:57:00 صباحاً

المطربة اللبنانية إليسا في فيديو كليب "أسعد واحده"
المطربة اللبنانية إليسا في فيديو كليب "أسعد واحده"

*يمن برس - متابعات
قررت شركة روتانا اعتماد سياسة جديدة في قنواتها وهى منع مشاهد العري والقبلات في الكليبات سواء التي تنتجها شركتها أو التي تعرضها على قنواتها.

وقال موقع "سينار" الإماراتي إنه تمّ بالفعل إيقاف عدد كبير من الكليبات كما حدث مع فيديو كليب "أسعد واحدة" للمطربة اللبنانية إليسا، حيث قابل المسؤولون بالشركة مخرج الكليب سليم الترك للاتفاق معه على عمل مونتاج للكليب وقطع بعض المشاهد الجريئة والمثيرة، بينما رفض المخرج هذا الاقتراح، فما كان من إدارة قنوات "روتانا" إلا أن منعت عرض الكليب بعد عرضه شهراً كاملاً على شاشتها متحججة بوجود عطل تقني في الكليب.

ولكن إليسا هاجمت روتانا بشدة لمنعها عرض كليبها بحجة الخطأ التقني، وأبدت غضبها من منع عرض الكليب لاحتوائه على مشاهد مثيرة، وبعد أن أثار منع عرض الكليب الكثير من الجدل في الوسط الفني والصحف العربية، عادت قناة روتانا وعرضت الكليب من جديد، حرصاً منها على عدم وقوع خلاف بينها وبين فنانة الشركة المدللة إليسا.

ويتردد أن شركة "روتانا" اتخذت هذه السياسة الجديدة بسبب تأسيس الأمير الوليد بن طلال جمعية خيرية أطلقت حملة كبيرة لمحاربة العرى والإقلاع عن شرب الكحوليات، ما جعله يضطر لمنع الجرأة والمشاهد العارية في كليبات مطربات شركاته حتى لا يكون هناك تناقض بين تأسيسه لجمعية خيرية تحارب العرى وبين عرض قنواته لكليبات جريئة وعارية لمطربي شركته.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3845
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©