الجمعة ، ٢٩ مايو ٢٠٢٠ الساعة ٠١:١٧ صباحاً
صورة من المصدر

يهودية يمنية تصعق الكنيسة الاسرائيلية

دق أن ثمة إمرأة مهاجرة لا تملك حتى ثمن قوت يومها تجرؤ على الوقوف أمام الكنيست الاسرائيلي وتصرخ بوجوههم: “اللعنــــة عليكـــم وعلى إسرائيــل”!؟

تلك الجرأة لا يملكها غير اليمنيين، وتلك السيدة لم تكن إلاّ يهودية يمنية تدعى “نعيمــة النهاري”، وتم تغيير إسمها إلى “لــوزة”، وهي و(12) من أفراد أسرتها كانوا من ضحايا الخداع والتغرير الأمريكي بالهجرة من اليمن عام 2004م.

في 2006م انفجرت لوزة النهاري بوجه لجنة الاحتواء بالكنيست الاسرائيلي صارخة: (نادمون على تركنا أوطاننا والمجيء إلى إسرائيل.. نريد العودة إلى اليمن.. لا نريد منكم أكثر من شراء تذاكر سفر لنا.. اللعنة عليكم وعلى إسرائيل!!).

هذه الصرخة المدوية صعقت أعضاء اللجنة فالتهمهم صمت قاتل عقد ألسنتهم عن الكلام.. لتواصل لوزة النهاري رواية مأساتها بدءً من منطقة “ريدة” بمحافظة عمران، ثم الهجرة الى الولايات المتحدة عن طريق السفارة الامريكية بصنعاء عام 2004م، ثم الترحيل السري الى إسرائيل حيث مركز الاستيطان في “عسقلان” عام 2006م، وانتهاء بطلب الوكالة اليهودية منها إخلاء مسكنها بحجة وصول مهاجرين جدد أولى بالمنزل منها، فيما السبب الحقيقي كان رفضها دفع ابنائها الى مدارس صهيونية متطرفة.

وهذه الرحلة الطويلة الشاقة كان أبطالها وكالات يهودية، وسفارة امريكا بصنعاء، وعملاء يمنيين للموساد يعملون تحت ستار منظمات حقوقية .

الخبر التالي : ماهي قصة صندقة الوليد بن طلال

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 699.00 696.00
ريال سعودي 184.00 183.00
كورونا واستغلال الازمات