الصفحة الرئيسية / طب وصحة / بسكويت "أوريو" يسبب الإدمان مثل الكوكايين
بسكويت "أوريو" يسبب الإدمان مثل الكوكايين
الجمعة, 18 أكتوبر, 2013 10:17:00 مساءً

بسكويت "أوريو" يسبب الإدمان مثل الكوكايين
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
قد يكون من الصعب على أي شخص يتناول بسكويت "أوريو" أن يتمكن من التوقف لدى تناول قطعة واحدة فقط، ما يؤكد نظرية الإدمان التي تسببها بعض المأكولات والمشروبات، غير أن دراسة جديدة أجريت على الفئران أثبتت أن تلك الحلوى تسبب الإدمان تماما مثل مخدر الكوكايين.

ويشتبه العلماء منذ فترة طويلة أن أدمغة البشر تتلهف للوجبات السريعة بالطريقة ذاتها التي تتلهف فيها إلى مواد أخرى تبعث على الشعور بالمتعة مثل المخدرات. وأظهرت دراسات سابقة أجريت على القوارض والبشر، أن المنطقة ذاتها في الدماغ التي تتحفز لدى تناول المخدرات، تتأثر بالطريقة ذاتها لدى تناول الأطعمة ذات النسبة العالية من السكر مثل الآيس كريم، أو المأكولات ذات النسبة العالية من الدهون مثل لحم الخنزير المقدد.

وأظهر بحث جديد أجراه طلاب في كلية كونيكتيكت الأمريكية، أنه يوجد أنواع عدة من المأكولات التي تتسبب بالإدمان.


واستخدم الباحثون في دراستهم متاهة لديها جانبين لاختبار نظريتهم، حيث وضعوا بسكويت "أوريو" على إحدى الجانبين، فيما وضعوا كعك الأرز على الجانب الآخر. وسمح للفئران باختيار الجانب التي تريده من المتاهة. وسجل الباحثون مقدار الوقت الذي قضته الفئران على كل جانب، لمقارنته بكمية الوقت في تجربة مماثلة، حيث حقنت الفئران بالمورفين أو الكوكايين على إحدى جانبي المتاهة، فيما حقنت بالمياه المالحة على الجانب الأخر. وأوضحت التجربة أن الفئران قضت وقتا مماثلا على جانبي المتاهتين اللذان يتضمنان "أوريو" وحقن المخدرات.

وحلل الباحثون أيضا تأثير "أوريو" على أدمغة الفئران من خلال النظر في عدد الخلايا العصبية في النواة المتكئة التابعة لـ"مركز اللذة" في الدماغ، والتي أثيرت خلال تناول البسكويت.

ووجد الباحثون أن مركز اللذة في الدماغ حفز بطريقة أكبر لدى تناول الفئران "لـ"أوريو"، مقارنة باللذة التي شعرت بها الفئران التي حقنت بالكوكايين.




للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4276
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©