الصفحة الرئيسية / طب وصحة / خدعوك فقالوا: البرد يسبب الزكام
خدعوك فقالوا: البرد يسبب الزكام
الإثنين, 20 يناير, 2014 07:20:00 مساءً

 خدعوك فقالوا: البرد يسبب الزكام

*يمن برس - الجزيرة
إذا كنت تظن أن الجو البارد يؤدي للإصابة بالزكام فيجب عليك أن تغير قناعتك، إذ إن الزكام مرض فيروسي ينجم عن العدوى بفيروسات معينة، وليس ناجما عن البرد أو الجو البارد. ولكن كثرة الإصابة بالزكام في الشتاء لها تفسير علمي آخر.

ومع أن ارتداء الشخص ملابس واقية تقيه زمهرير الشتاء أمر مهم لحماية صحته وعدم التعرض لإصابات البرد كانخفاض درجة حرارة جسمه مثلا، فإن ذلك ليس له علاقة بالزكام أو الرشح أو نزلة البرد أو حتى الإنفلونزا.

فالزكام مرض ينتج عن الإصابة بفيروسات معينة، وترتفع مخاطرها لدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة مثل السكري، ولدى المسنين بسبب تراجع جهاز المناعة مع التقدم في العمر.

أما سبب زيادة معدلات الإصابة بالزكام في فصل الشتاء فيعتقد أنه راجع إلى طبيعة سلوك الناس، ففي فصل الشتاء يمكث الأفراد لفترة أطول في الأماكن المغلقة كالمنازل وعلى مقربة من بعضهم، مما يزيد الفرصة أمام فيروسات الزكام للانتقال من شخص إلى آخر، وذلك وفقا للمؤسسة الوطنية للحساسية والأمراض المعدية في الولايات المتحدة الأميركية.

كما تشير المؤسسة إلى أن الجو الرطب البارد قد يشكل بيئة أفضل لفيروسات الزكام. بالإضافة إلى أن الجو البارد قد يجعل بطانة أنفك جافة وبالتالي أكثر عرضة لدخول الفيروسات.

ولذلك فإننا ندعوك إلى نسيان هذه المغالطة الشائعة، ولكننا في الوقت نفسه نشد على يديك صيفا وشتاء بضرورة ارتدائك ملابس مناسبة حتى تقيك زمهرير الشتاء الذي قد يؤدي التعرض له إلى عواقب أخطر بكثير من الزكام مثل عضة الصقيع وانخفاض حرارة الجسم.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4128
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©