الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / مرجع إيراني بارز: أينشتاين كان شيعياً
مرجع إيراني بارز: أينشتاين كان شيعياً
السبت, 08 مارس, 2014 12:30:00 صباحاً

مرجع إيراني بارز: أينشتاين كان شيعياً
مرجع إيراني بارز: أينشتاين كان شيعياً

*يمن برس - متابعات
أثار فيديو لتصريحات آية الله مهدوي كني، رئيس مجلس خبراء القيادة الإيراني، حول اعتناق عالم الفيزياء وصاحب النظرية النسبية الشهيرة، الأميركي ذي الأصول اليهودية الألمانية ألبرت أينشتاين، الإسلام الشيعي واتباعه مذهب "الإمام جعفر الصادق"، أثار زوبعة في وسائل الإعلام الإيرانية في الداخل والخارج خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.
 
ولم يشر الفيديو - الذي تم تداوله على مختلف المواقع الناطقة بالفارسية نقلاً عن اليوتيوب - إلى تاريخ أقوال مهدوي كني، إلا أن هذا المرجع الديني الإيراني البارز يظهر وهو يخاطب مجموعة من الشباب الإيراني قائلاً: "بعض الكتب الأجنبية تنقل عن أينشتاين أنه مسلم على المذهب الشيعي ومحب للإمام جعفر الصادق".
 
ويعود الحديث حول "اعتناق الإسلام والمذهب الشيعي" من قبل أينشتاين إلى مراسلات ثنائية نسبتها مواقع شيعية له ولـ"آية الله بروجردي"، المرجع الشيعي الأول بإيران في ستينيات القرن الماضي، ولكن لم تنشر حتى الآن أي صورة لهذه المراسلات التي قيل عنها كانت باللغة العربية من قبل آية الله بروجردي وبالألمانية من قبل أينشتاين.
 
ما دخل شركتي مرسيدس وفورد؟
 
 ورغم ما جاء في موقع "آثار آية الله بروجردي" على الإنترنت بهذا الخصوص، حيث ذكر أنه "تم تخصيص مبلغ ثلاثة مليون دولار من قبل البروفيسير إبراهيم مهدوي (المقيم في لندن) بمساعدة بعض من الرأسماليين في شركتي مرسيدس وفورد لشراء هذه الرسالة من سمسار آثار يهودي.
 
وتم فحص الخط بواسطة الحاسوب ومطابقته مع كتابات أينشتاين، وثبت أنها له وقد كتبها بخط يده." إلا أن هذه الرسالة لم تنشر حتى الآن ولم يتم إيضاح مصلحة رأسماليين بشركتي "مرسيدس" و"فورد" لصناعة السيارات في رصد هذا المبلغ لهذا الغرض.
 
وتزعم كافة الكتابات بهذه الخصوص أن أينشتاين اعتنق الإسلام والمذهب الشيعي في آخر رسالة علمية له، والذي سماها بـ"البيان" وكانت هذه الرسالة تتضمن المراسلات السرية بينه وبين آية الله البروجردي.
(العربية.نت)



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4650
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©