الصفحة الرئيسية / شباب ورياضة / برشلونة يقلب هزيمته إلى إنتصار ثمين على الريال .. في كلاسيكو خمس نجوم وميسي البطل
مباراة حافلة بالمتعة والإثارة وبطاقة حمراء و3 ضربات جزاء ورقم قياسي جديد للبرغوث الأرجنتيني
برشلونة يقلب هزيمته إلى إنتصار ثمين على الريال .. في كلاسيكو خمس نجوم وميسي البطل
الإثنين, 24 مارس, 2014 08:40:00 صباحاً

برشلونة يقلب هزيمته إلى إنتصار ثمين على الريال .. في كلاسيكو خمس نجوم وميسي البطل
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - موقع كووورة
في كلاسيكو رائع من ماركة خمس نجوم نابض بالحيوية والكرة الجميلة ، ومفعم بالمتعة والإثارة والغزارة التهديفية والمستوى الفني الرائع ، خالف برشلونة التوقعات وحقق فوزاً ثميناً على غريمه اللدود ريال مدريد ، 4/3 في عقر داره بإستاد سانتياجو برنابيو .. إستحق النجم الكبير ليونيل ميسي نجومية المباراة بتسجيله 3 أهدف وتحقيقه لقب الهاتريك وقيادته فريقه إلى الفوز الكبير، وتسجيله رقماً قياسيا جديداً ، ساهم به في صناعة التاريخ، حيث حطم الرقم القياسي لهدافي مباريات الكلاسيكو الذي كان يشترك فيه ميسي مع النجم القديم دي ستيفانو  هداف الريال الأسبق ، ولكل منهما 18 هدفاً ، لينفرد ميسي بالرقم الجديد  ب 21 هدفاً حتى إشعار آخر.

وبهذا الفوز الثمين ، يكون البارسا قد نجح في تخطي عثراته السابقة وإحتفظ بفرصته في الدفاع عن اللقب حتى إشعار آخر، حيث رفع رصيده إلى 69 نقطة مقابل 70 للريال الذي هبط للمركز الثاني وذهبت الصدارة لاتليتكو مدريد بعد فوزه اليوم على ريال بيتيس ورغم أن الريال واتليتكو متساويان في النقاط ب 70 نقطة لكل منهما ، بل ويتفوق الريال في فارق الأهداف، فإنه طبقاً لقواعد الليجا تحتسب الصدارة وفقاً لنتيجة اللقاءات المباشرة بين الفريقين المتساويين . وبهذا يشتعل الليجا من جديد ، لتصبح كل جولة بطولة بحد ذاتها في إنتظار هفوة هنا أو هناك تتبدل بعدها المواقع وتدور لعبة الكراسي الموسيقية.

إنتهى الشوط الأول للمباراة بالتعادل 2/2 ، حيث كان التقدم مبكراً للبارسا بهدف إنيستا في الدقيقة السادسة ، ويرد الريال بقوة ويسجل هدف التعادل في الدقيقة 20 بواسطة كريم بنزيمة ، ثم يعود بنفسه لإضافة الهدف الثاني للريال بعد ثلاث دقائق ، ولكن البارسا ينتزع التعادل قبل نهاية الشوط بهدف ليونيل ميسي .
وفي الشوط الثاني تتواصل الأهداف والإثارة عبر ثلاث ضربات جزاء ، الأولى للريال وسجلها كريستيانو ، وضربتين للبارسا سجلهما ميسي .

نجومية المباراة تصدرها ميسي بتسجيله الهاتريك ، وصناعته الهدف الأول لأنيستا ، كما أنه مرر الكرة التي جاءت منها ضربة الجزاء الثانية لنيمار، ومن البارسا شارك في النجومية أنيستا بتسجيله هدفاً وحصوله على ضربة جزاء ، وكان نيمار عند حسن الظن وإن لم يسجل ، فقد شغل دفاعات الريال وحصل على ضربة جزاء ومرر هدفاً لميسي ، ومع ذلك حفل أداء البارسا بالأخطاء الدفاعية القاتلة التي أخفاها فوز الفريق .

أما نجوم الريال ، فأفضلهم بلا شك الفرنسي بنزيمة الذي لعب مباراة عمره ، وتلاعب بدفاع البارسا كيفما شاء ، وسجل هدفين وأضاع هدفين ومرر أكثر من فرصة خطيرة ، والتالي في الأفضلية دي ماريا الذي مرر الهدفين لبنزيمة وإن تراجع جهده في الشوط الثاني ، ولم يظهر كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم لعام 2013 ، بمستواه الكبير ولم يقدم ماهو منتظر ولم يصنع الخطورة المعتادة له ، وكان جاريث بيل أغلى لاعب في العالم شبحاً وتراجع مودريتش.

أما الحكم الدولي مايينكو ، فرغم سيطرته على المباراة ، وشجاعته في إحتساب 3 ضربات جزاء ، إلا أنه أخطأ في إحتساب ضربة كريستيانو التي كانت خارج المنطقة ولم يمنح حتى بطاقة صفراء لداني الفيس ، وفي المقابل لم يرحم خطأ راموس عندما ارتكب العرقلة نفسها في منطقة الجزاء مع نيمار ، فقد أشهر له البطاقة الحمراء وطرده وحرم فريقه من جهوده، والغريب أنه لم يمنح أي بطاقة في ضربة الجزاء الثانية التي شارك في ارتكابها الونسو وكارفاخال.
أما أبرز ملامح وتفاصيل المباراة فجاءت كالتالي :
 ■■ على عكس التوقعات دفع تاتا مارتينو بالنجم البرازيلي نيمار في بداية المباراة ليبدأ بأقوى أسلحته الهجومية ويستغل الرغبة العارمة لدى النجم البرازيلي لإثبات وجوده ، حيث أنه سبق أن سجل هدفاً في ذهاب الكلاسيكو في أكتوبر الماضي .. لعب  البارسا بطريقة 4/3/3 ، حيث تقدم نيمار في الهجوم إلى يمين ميسي ومعهما أنيستا في الجناح الأيسر ومن خلفهم فابريجاس وتشافي وبوسكيتس، أما خط الدفاع فتكون من داني الفيس وماسكيرانو وبيكيه وخوردي البا ، ثم الحارس فالديس .. أما الريال فلعب أيضا بطريقة 4/3/3 ، وبتشكيل يتكون من لوبيز حارساً وأمامه كارفاخال وراموس وبيبي ومارسيلو في الدفاع ، وفي الوسط دي ماريا وتشابي الونسو ومودريتش ، وفي الامام الثلاثي جاريث بيل وبنزيمة وكريستيانو رونالدو.
 
■■ بدأت الإثارة مبكراً في الدقيقة الثالثة بإنطلاقة لكريستيانو وأرتدت مباشرة إلى ميسي الذي إنطلق ومرر لنيمار في الجناح الأيسر فسددها أرضية أمسك بها لوبيز، وأظهرت هذه اللعبة ان البارسا جاء المباراة وإضعاً في إعتباره الهجوم كإختيار أساسي رغم صعوبة المباراة في ملعب سانتياجو برنابيو.

 ■■ينظم البارسا هجمة منظمة في الدقيقة السادسة  وسط إندفاع للريال وتصل الكرة إلى ميسي الذي يمرر كرة بينية رائعة إلى أنيستا في الجناح الأيسر غير المراقب الذي يسدد كرة هائلة في سقف الشبكة مسجلا هدفاً رائعاً ومبكراً.
لم تخب آمال الريال ولم يصبه الإحباط ، فبادر بشن الهجمات المتتالية ، وخاصة عن طريق  الناحية اليسرى التي كان يشغلها كريستيانو ، بدعم من دي ماريا ومارسيلو .. وفي الدقيقة الثانية عشرة يفرط بنزيمة في هدية ثمينة من دي ماريا الذي مر من ثلاثة لاعبين من البارسا ومرر له كرة حريرية سددها بإهمال فوق العارضة مهدراً فرصة خطيرة .
ويرد برشلونة بموجات هجومية متتالية معتمدة على المرتدات في ظل تهور الريال بالإندفاع للتعويض .. ومن إحدى هذه الهجمات ، يمرر فابريجاس كرة تضرب مصيدة التسلل المدريدية ليجد ميسي نفسه منفرداً ، فيتقدم ويسدد برعونة كرة طائشة بجوار القائم الأيسر مهدراً هدفاً لا يضيع وبالذات من لاعب بقيمة ميسي .

■■ يصمم الريال على التعويض ، والهجوم عن طريق الناحية اليسرى التي أصبح قائدها دي ماريا الذي إستطاع أن يفتح شارعاً إسمه داني ألفيس .. وفي الدقيقة 20 يمر دي ماريا ويرفع كرة متقنة على رأس بنزيمة الذي يرتقي لها  متفوقاً على رقيبه ماسكيرانو ويسددها برأسه داخل المرمي بعد أن فشل فالديس في إبعادها لتسكن في مرماه كهدف تعادل للريال .
يضاعف الهدف المدريدي من الإثارة والمناورات الهجومية من الفريقين ، ويبدو أن الفريق الملكي كان يلعب بتعليمات من أنشيلوتي لإستغلال ثغرة داني الفيس التي لم ينتبه لسدها المدرب الأرجنتيني تاتا خاصة مع ضعف المساندة لالفيس من زملائه في الوسط ، لأن تشافي لا يعود للدفاع أما بوسكتيس وفابريجاس ، فهما مشغولان في مراقبة عناصر الريال المتحركة بإستمرار وخاصة كريستيانو وجاريث بيل ومودريتش .. ومن هذه الثغرة نفسها يأتي الهدف الثاني للريال في الدقيقة 23 حين يمر دي ماريا من 3 لاعبين للبارسا ويرفع كرة عرضية وهنا يقفز ماسكيرانو في الهواء برعونة بدون أن يصل إلى الكرة ، التي يستقبلها بنزيمة على فخذه، ويهيئها لنفسه ثم يسددها على الطائر، داخل المرمى كهدف بديع يترجم تفوق الريال.

■■ رغم إحباط البارسا وتأثره ، إلا أنه يواصل الهجوم من جديد ، وفي الدقيقة 42 ومن هجمة معقدة يتبادل ميسي ونيمار الكرة بطريقة "هات وخد" داخل منطقة جزاء الريال، وسط زحام المدافعين، ورغم الزحام تمر هذه التمريرتين وتصل الأخيرة من نيمار إلى ميسي الذي ينقض ويسدد صاروخاً أرضياً مسجلاً هدفاً تاريخيا بديعاً ، هو الهدف رقم 19 له في مباريات الكلاسيكو والذي حطم به الرقم القياسي لهدافي مباريات الكلاسيكو الذي كان يشترك فيه ميسي مع النجم القديم دي ستيفانو هداف الريال الأسبق ، ولكل منهما 18 هدفاً ، لينفرد ميسي بالرقم الجديد حتى إشعار آخر.
وعلى وقع هذا الهدف والإحتكاك والعنف بين بيبي وفابريجاس عقب الهدف تمر الدقائق الباقية لينتهي الشوط الأول بالتعادل 2/2.

■■ بدأ الشوط الثاني سريعاً حافلاً بالإثارة المبكرة ويحاول البارسا التحكم والسيطرة على وسط الملعب، ولكن الخطورة تكون من نصيب الريال، ويظهر جاريث بيل "في الكادر"  لأول مرة، ويمرر لكريم بنزيمة المنفرد الذي يلف جسمه ويسدد فيتصدى لها فالديس وينقذ مرماه.
وتتصاعد الإثارة سريعاً من هجمة مرتدة في الدقيقة 54 ، حينما يشق كريستيانو طريقه نحو منطقة الجزاء وعلى حافة الصندوق يعرقله داني الفيس قبل دخوله لحدودها الشرعية ولكنه كان قد سقط داخل الصندوق ليمنحه الحكم مايكانو ضربة جزاء ومنها سجل كريستيانو الهدف الثالث .

■■ ويتواصل التصعيد والإثارة والإندفاع الهجومي المتبادل ويمرر بنزيمة إلى بيل الذي يهدر حيث أنقذها فالديس .
وينتفض البارسا مرة جديدة عبر إحدى المرتدات حيث مرر ميسي كرة بينية بين مارسيلو راموس إلى نيمار المندفع بسرعة وكاد ينفرد ولكن راموس يرتكب خطأ لا يغتفر عندما يعرقله فيسقط داخل الصندوق ويحتسب الحكم مايينكو  ضربة جزاء ويطرد راموس لتنتقل المباراة إلى مرحلة أخرى، حيث يصاب الريال بحالة  إضطرارية من التحفظ، فيخرج أنشيلوتي النجم بنزيمة، ويدفع بقلب الدفاع فاران ليعيد التوازن إلى دفاعه على حساب النقص الهجومي .

■■ ينتقل بالتالي التفوق والإندفاع الهجومي إلى البارسا ، ويمارس تاتا هوايته، بالدفع بالأوراق الهجومية، فيخرج نيمار ويدفع بالجناح بيدرو في الدقيقة 67 وبعدها بعشرة دقائق يدفع بالمهاجم اليكسس سانشيز بدلا من فابريجاس، وتبتسم المباراة أخيراً للبارسا، حيث يواصل حصاره الهجومي ، وفي غضون ذلك يحتسب الحكم مايينكو ضربة جزاء ثانية للبارسا في الدقيقة 82 حينما عرقل تشافي الونسو ، أنيستا داخل المنطقة بإهمال غريب ، ومن هذه الضربة يسدد ميسي بثقة مسجلاً الهدف الرابع لفريقه والثالث له ، لينل لقب الهاتريك ويقود فريقه نحو الفوز الكبير والإنقاذ له من الفشل المبكر سواء في الإستمرار في منطقة الصدارة أو الإحتفاظ بأمل الدفاع عن اللقب .



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3537
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©