الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / بالفيديو: كاميرا سرية تكشف اعتداء وضرب الثمانيني العاجز على يد خادم آسيوي
بالفيديو: كاميرا سرية تكشف اعتداء وضرب الثمانيني العاجز على يد خادم آسيوي
الاربعاء, 23 أبريل, 2014 09:56:00 صباحاً

بالفيديو: كاميرا سرية تكشف اعتداء وضرب الثمانيني العاجز على يد خادم آسيوي

*يمن برس - متابعة
صور الضرب التي تعرض لها المسن الثمانيني في الفجيرة أحدثت صدمة لكل من شاهد التقرير المصور عن طريق الكاميرا السرية التي كشفت الاعتداء، فتارة كان الخادم ينهال عليه صفعاً، وتارة أخرى بالعصا، مستغلاً وضعه الصحي الذي لا يسمح له بالحركة ولا المقاومة، ولم يكتف الخادم الآسيوي عند هذا الحد بل كان يأكل طعام المسن، ويدعي أن المسن يتناول وجباته بانتظام، شك أبناء المسن دفعهم لتركيب كاميرا سرية لمراقبة كيفية تعامل الخادم معه، ليكتشفوا الحقيقة الأليمة وهناك كانت الصدمة، بحسب صحيفة البيان.

ابنة المسن، مريم علي، قالت إنهم أحضروا الخادم لرعاية والدهم قبل شهرين فقط، بسبب ذهابهم إلى العمل وانشغالهم عنه لبعض الوقت، ولم يتوقعوا أن تصدر من "المجرم" هذه الأفعال، فيما قال محمد سليمان من أقارب المسن إنهم صدموا من المعاملة الوحشية للخادم،  وعلى الفور تم إبلاغ شرطة دبا الفجيرة، التي اعتقلت الخادم لينال عقوبته التي نص عليها القانون.

بدوره، مدير إدارة شرطة دبا الفجيرة، ناشد سيف الزحمي، كافة الأسر بحسن اختيار الخدم سواء ممن سيعملون على رعاية الأطفال أو كبار السن، وتركيب كاميرات سرية لمراقبة الخدم، لتجنب وقوع الجرائم.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

- فيديو :







شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
6000
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©