الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / لمن يريد الزواج من مغربية.. إليك الشروط
لمن يريد الزواج من مغربية.. إليك الشروط
الإثنين, 04 أغسطس, 2014 05:00:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
لمن يريد الزواج من مغربية.. إليك الشروط
لمن يريد الزواج من مغربية.. إليك الشروط

*يمن برس - متابعات
شروط جديدة، وضعت لمن يرغب بالزواج من المغربيات، من أهمها وأبرزها تقديم صحيفة سوابقها؛ للتأكد من خلوها من الجرائم الخطرة وتعاطي الممنوعات (مدمنة)، وإذا كان المتقدم في عصمته زوجة أولى فلا بد من الحصول على موافقتها رسمياً، لكي يتمكن من الزواج من المغربيات، وفقاً لما نقلته مصادر صحيفة مكة في عددها الصادر صباح اليوم.
 
وأوضحت الصحيفة أنه "لن يكون بمقدور السعوديين الزواج من مواطنات أربع جنسيات، هي: التشادية والبنغلاديشية والباكستانية، والبرماوية التي تجاوز عددها في السعودية وفق إحصاءات غير رسمية 500 ألف نسمة، وتعد مكة المكرمة أكثر المدن احتضاناً لتلك الجالية.
 
واعتبر مدير شرطة العاصمة المقدسة اللواء عساف القرشي في حديثه إلى الصحيفة ذاتها أن طلبات زواج السعوديين من خارج السعودية تتم عبر قنوات رسمية وفق شروط من بينها: ألا يقل عمر المتقدم للزواج عن 25 عاماً وتقديمه مع الطلب ورقة تعريف من قبل عمدة الحي الذي يقطنه، كما يجب عليه تقديم صور من ثبوتياته الرسمية وكارت العائلة، وفي حال وجود زوجة على عصمته فإنه يطلب منه تقديم تقرير طبي صادر عن مستشفى حكومي يثبت إصابتها بالمرض كالسرطان أو الشلل أو عجزها عن الإنجاب.
(العربية.نت)



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5381
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©