الصفحة الرئيسية / فيسبوكيات / وزير الثقافة الأسبق «خالد الرويشان» يوجه رسائل هامة إلى الرئيس هادي ويدعوه إلى إستفاقة الضمير
وزير الثقافة الأسبق «خالد الرويشان» يوجه رسائل هامة إلى الرئيس هادي ويدعوه إلى إستفاقة الضمير
الخميس, 21 أغسطس, 2014 02:01:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
وزير الثقافة الأسبق «خالد الرويشان» يوجه رسائل هامة إلى الرئيس هادي ويدعوه إلى إستفاقة الضمير

*يمن برس - صنعاء
وجه وزير الثقافة الأسبق الأستاذ خالد الرويشان رسائل هامة وقوية إلى الرئيس هادي إعتبر فيها أن كل ما يحدث من مشاكل البلاد هو بسبب السياسة التي يتخذها الرئيس هادي ، جاء ذلك في منشوراً له على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي  .
 
حيث قال :
 
إذا كانت السياسة هي فنُّ الممكن, فإنَّ الانتهازية السياسية فنٌّ من فنونها.. أي إدراك اللحظة, وانتهاز الفرصة ومَلء الفراغ.. وهذا بالضبط ما يقوم به الحوثي على إيقاع أصوات البنادق!
 
أما الغباء السياسي فهو: أَنْ تبدّد طاقاتك وتضعف جيشك خوفاً من حلفائك ولصالح خصومكَ!
 
أَنْ تخسر حلفاءك الذين صعدوا بك واقترحوا اسمك ووقفوا معك! أن تخسر شعبك الذي انتخبك وزكّاك!
 
أَنْ تشغَلَ وقتك كلّه بتقسيم البلاد وتقاسم الوظائف, وبالعشرة السفراء وجمال بن عمر!
 
أَنْ تخسرَ كل شريفٍ وصادق وتربح كل أَفّاقٍ وكاذب!
 
أَنْ تخسرَ الشبابَ الذي احتفى بصعودك وتربح حفنة سياسيين تحتفل الآن بتساقطك!
 
وبالنسبة للشعب فإنَّ مَنْ ضَيّعَهُ الأقرب طَلَبَ الأبعد!
 
الآن, وبعد أن شربنا جميعاً ثُمالة الدرس المريرة.. هل ثمّةَ أملٌ في انتباهةِ عقل, واستفاقة ضمير؟!
 
لن أقول ماذا عليك أن تفعل.. فقط, أعِدْ قراءة السطور أعلاه!


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
7396
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©