الخميس ، ٠٤ يونيو ٢٠٢٠ الساعة ٠٤:٠٩ مساءً
لاعبي منتخب الشباب الوطني يسجدون في الملعب شكراً لله بعد هدف أحم

منتخب اليمن للشباب يحقق فوزا تاريخيا في نهائيات كأس آسيا لكرة القدم أمام إيران (فيديو)

لمنتخب الوطني للشباب لكرة القدم على بعد خطوة واحدة من التأهل إلى الدور الثاني لنهائيات كأس آسيا للشباب إثر تحقيقه فوزا تاريخيا هو الأول له خلال مشاركاته في النهائيات الآسيوية عندما تغلب على نظيره الإيراني بهدف دون رد في المباراة التي جرت بينهما اليوم في ميانمار يانغون لحساب الجولة الثانية للمجموعة الأولى.

وقدم شباب اليمن أداء جيدا ترجمه المتألق أحمد السروري في الدقيقة السادسة بهدف رفع معنويات الفريق لتحقيق الفوز بعد أن غاب السروري عن المباراة الأولى أمس الأول أمام المستضيف منتخب ميانمار بسبب حصوله على كرت أحمر في تصفيات البطولة.

ونجح المنتخب في الأداء الدفاعي خلال المباراة ليحرم الفريق الإيراني من تعديل النتيجة.

بهذه النتيجة أقصى المنتخب الوطني نظيره الإيراني من منافسات البطولة الذي مُني بخسارتين متتاليتين، ورفع المنتخب رصيده إلى أربع نقاط محتلا المركز الثاني بفارق هدفين عن المتصدر منتخب ميانمار المضيف الذي تغلب اليوم على منتخب تايلاند بثلاثة أهداف دون رد.

ويكفي المنتخب الوطني التعادل في مباراته القادمة والأخيرة في دور المجموعات الاثنين المقبل أمام منتخب تايلاند ثالث الترتيب بثلاث نقاط، وهو الحال ذاته للمتصدر منتخب ميانمار عندما يواجه نظيره الإيراني متذيل الترتيب بدون نقاط.

وكان المنتخب الوطني قد تعادل سلبيا مع منتخب ميانمار المضيف في افتتاح المنافسات الجمعة الماضية، فيما تغلب منتخب تايلاند على نظيره الإيراني بهدفين لهدف.

وسبق لمنتخب شباب اليمن المشاركة في النهائيات الآسيوية لكرة القدم ثلاث مرات خاض فيها 9 مباريات خسر جميعها.

وفي المؤتمر الصحفي للمدربين عقب مباراة اليوم أكد مدرب المنتخب الوطني للشباب أحمد على قاسم أن الحصول على نقاط الفوز الثلاث عزز من فرص المنتخب في المنافسة لبلوغ الدور ربع النهائي.

وقال "دخلنا المباراة بطموح تحقيق الفوز والحصول على النقاط الثلاث من أجل البقاء في المنافسة على بلوغ الدور ربع النهائي، والتعادل كان سيجعل فرصتنا بالتأهل 50بالمائة، لكن بعد الفوز أصبحت فرصتنا 70 بالمائة".

وأضاف "التزم اللاعبون بالخطة التي وضعناها وسجلنا هدفا مبكرا ثم دافعنا عن تقدمنا".

من جانبه أعلن مدرب منتخب إيران علي دوستيمهر تحمله مسئولية خسارة فريقه.. وقال" أنا أتحمل كل المسؤولية، لا أريد أن ألوم أي أحد، أنا لست راضيا عن إدارتي للفريق في أول مباراتين وأنا أعتذر عن ذلك".

وأضاف "لم يكن التركيز على إرسال الكرات العرضية إلى منطقة الجزاء خطتنا من بداية اللقاء، ولكن منتخب اليمن دافع بجميع لاعبيه وكانت خياراتنا محدودة".

*سبأ

الخبر التالي : جامعة صنعاء تعلن استئناف الدراسة فيها بعد تعليقها جراء الأحداث التي شهدتها العاصمة مؤخرا

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 710.00 705.00
ريال سعودي 186.00 185.00
كورونا واستغلال الازمات