الصفحة الرئيسية / شباب ورياضة / بالصور.. الجنس الناعم مستمر في التسلل لدهاليز خليجي 22 بالرياض
بالصور.. الجنس الناعم مستمر في التسلل لدهاليز خليجي 22 بالرياض
الإثنين, 17 نوفمبر, 2014 07:09:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
بالصور.. الجنس الناعم مستمر في التسلل لدهاليز خليجي 22 بالرياض
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - كووورة
رغم إستمرار حالة الحظر على حضور السيدات المشجعات لمنافسات بطولة خليجي 22 لكرة القدم، المقامة حاليا بالعاصمة السعودية الرياض، بقرار من اللجنة المنظمة للبطولة، إلا أن حالة التسلل من قبل الجنس الناعم لدهاليز البطولة لا زالت مستمرة أيضا بمهارة فائقة.
 
وبعد ان كانت هناك فتاة واحدة، هي زميلة صحفية، نشرنا من قبل تفاصيل تواجدها الإستثنائي في البطولة، ظهرت فتاة أخرى استطاعت أن تفرض وجودها بطلتها الرائعة من خلال تواجدها في المركز الإعلامي وهي الزميلة مي طارق المعدة بقناة الكأس.

مي كشفت ل ، أنها كانت متخوفة من حضور منافسات البطولة، نظرا لقرار الحظر النسائي، لكنها فوجئت برد فعل أكثر من إيجابي واستقبال رائع من جميع الحضور سواء من قبل اللجنة المنظمة او من قبل الزملاء الإعلاميين، الذين رحبوا بها وقدموا لها كل سبل التعاون.

وأوضحت مي، انه قررت بمحض إرادتها عدم الذهاب إلى ملاعب المباريات، اولا كي لا تتسبب في أي إحراج، علاوة على ان طبيعة عملها لا تتطلب بالضرورة الذهاب وحضور المباريات، حيث تكتفي بحضور المؤتمرات الصحفية وأي انشطة أخرى في المركز الإعلامي.

وعبرت الزميلة الإعلامية عن سعادتها بهذه التجربة، مؤكدة انها مستمرة في تغطية فاعليات البطولة حتى نهايتها.









للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5788
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©