الصفحة الرئيسية / يمنيون في المهجر / الفنانة التونسية هند صبري: احاول نشر الوعي في سوريا واليمن
الفنانة التونسية هند صبري: احاول نشر الوعي في سوريا واليمن
الخميس, 12 فبراير, 2015 12:04:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الفنانة التونسية هند صبري: احاول نشر الوعي في سوريا واليمن
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
اكدت الفنانة التونسية هند صبري سفيرة البرنامج العالمي للأغذية لمكافحة الجوع أن الأزمة السورية تكاد تمثل أكبر مأساة إنسانية في تاريخ البشرية محذرة من تناقص التمويل الدولي بسبب كثرة الصراعات والنزاعات السياسية والمسلحة.
 
وتتذكر هند صبري بداياتها في العمل الإنساني قائلة 'تعاونت مع برنامج الأغذية العالمي في 2009 بشكل غير رسمي وبدون منصب. زرت في ذلك العام لاجئين عراقيين في سوريا كما ذهبت للضفة الغربية ونابلس لزيارة الفلسطينيين. وفي يناير 2010 أصبحت سفيرة رسمية لمكافحة الجوع ومنذ ذلك الحين والمنطقة مشتعلة.'
 
وأضافت ' هند 'في السابق كانت دارفور أكبر عملية لبرنامج الأغذية بالمنطقة لكن الآن لدينا سوريا التي تكاد تكون أكبر مأساة إنسانية في تاريخ البشرية والأرقام جميعها تشير لذلك.'
 
وتابعت قائلة 'بصفتي إحدي المشاهير أحاول نشر الوعي بمشكلات شعب سوريا لكن بالطبع هناك أيضا مآسي أخري منسية بالمنطقة مثل اليمن.'
 
ويعمل برنامج الأغذية العالمي في سوريا دون انقطاع منذ بداية الأزمة هناك في 2011 ويقدم مساعدات لأكثر من أربعة ملايين شخص كل شهر إضافة إلي أكثر من 1.8 مليون لاجيء في البلدان المجاورة.
 
وقالت هند صبري إنها زارت مخيم الزعتري للاجئين السوريين بالأردن في سبتمبر أيلول 2012 عندما كان جديدا. وأضافت 'كنا نعتقد أنه مؤقت ولن يستمر طويلا لكن للأسف لا يزال قائما حتي الآن. كانت سعته آنذاك 75 ألف لاجيء واليوم يضم أكثر من 300 ألف لاجيء'.
 
وأضافت أن التمويل الدولي يتناقص كل عام بسبب اندلاع صراعات جديدة وظهور نقاط احتياج جديدة و'هذا خارج عن منظمات الاغاثة.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2694
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©