الصفحة الرئيسية / يمنيون في المهجر / الجالية اليمنية في أمريكا ترفض الانقلاب الحوثي وتطالب الأمم المتحدة ومجلس الأمن تحمل مسئوليتهم تجاه اليمن (صور)
الجالية اليمنية في أمريكا ترفض الانقلاب الحوثي وتطالب الأمم المتحدة ومجلس الأمن تحمل مسئوليتهم تجاه اليمن (صور)
السبت, 21 فبراير, 2015 09:17:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الجالية اليمنية في أمريكا ترفض الانقلاب الحوثي وتطالب الأمم المتحدة ومجلس الأمن تحمل مسئوليتهم تجاه اليمن (صور)
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
نفذ أبناء الجالية اليمنية في نيويورك يوم أمس الجمعة وقفة احتجاجية أمام مبنى الأمم المتحدة للتنديد بالأحداث المؤسفة التي يمر بها اليمن،واحتلال المليشيات الحوثية للعاصمة صنعاء والمدن اليمنية وكذا المؤسسات الحكومية المدنية والعسكرية.
 
كما استنكر المشاركون في الوقفة الاحتجاجية تفجير البيوت ودور العبادة واستهداف وانتهاك حرمات الناس واختطاف النشطاء والصحفيين والمتظاهرين السلميين والمسئولين والقتل والسجن والتنكيل خارج القانون والسيطرة على المؤسسات الحكومية ونهب الممتلكات العامة والخاصة، وكذا نهب المؤسسات السيادية والإعلامية والسطو على السلاح الثقيل للمؤسسات العسكرية والجيش ومقدرات الدولة وكان آخرها احتلال قصر الرئاسة ومحاصرة الرئيس الشرعي والقصر الجمهوري ومحاصرة رئيس الحكومة والوزراء وفرض الإقامة الجبرية عليهم.
 
 كما استنكرت الوقفة الاحتجاجية الانقلاب على المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني ومسودة الدستور ونقض جميع الاتفاقات ومحاولة القضاء على أهداف ثورة الشباب في تحقيق (الدولة المدنية الحديثة).
 
وأكد المشاركون في الوقفة على  رفضهم الكامل للانقلاب الذي أعلنته جماعة الحوثي المسلحة تحت ما يسمى بـ"الإعلان الدستوري"، معتبرين إياه انقلابا واضحا وغير دستوري يهدف إلى تفتيت البلد وتشظيه ودخول الوطن في أتون الحرب الأهلية التي لا يمكن أن ينجوا منها أحد ولا رابح فيها.
 
كما أعلن أكد أبناء الجالية اليمنية رفضهم المطلق لهذا الانقلاب من قبل جماعة الحوثي التي تهدف من خلاله الاستحواذ على السلطة بقوة السلاح والعنف والممارسات الأخلاقية وتدمير النسيج الاجتماعي والسلم والتسامح بين أوساط اليمنيين وجرهم الى حروب طائفيه.
 
وأكدت الجالية اليمنية أن هذا الانقلاب لا يمثلها ولا يمثل الغالبية العظمى من أبناء الشعب اليمني كما انه لا يعبر عن مطالبهم المشروعة في إقامة الدولة المدنية اللامركزية التي قامة من اجلها ثورة فبراير ٢٠١١ الشبابية الشعبية السلمية والتي توافق الجميع على أسسها في مخرجات الحوار الوطني الشامل.
 
وحذرت الجالية الانقلابين من مواصلة التصرفات الهمجية وقمع ناتج عن انتقامات شخصية او سياسية تزيد في توسع الفجوة بين أفراد الشعب الواحد، مؤكدين أن ما تقوم به جماعة الحوثي المسلحة في اليمن هو عمل مليشيات خارج عن إرادة الشعب وضد تطلعاته وتتحمل مليشيا الحوثي الانقلابية ومن يتعاونون معهم المسئولية الكاملة عن كل ما يجري وينج عن الانقلاب.
 
وأكدت الجالية اليمنية دعمها المستمر والقوي والمطلق للمسيرات الشبابية والشعبية السلمية التي تدعوا إلى إنهاء الانقلاب والوضع الشاذ وإعادة الوضع الى مساره الصحيح.
 
وطالب المشاركون في الوقفة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى الوقوف ضد هذا الانقلاب الميليشاوي وعدم الاعتراف به.
كما دعوا إلى الوقوف مع الشعب اليمني في محاسبة المجرمين والانقلابين وكل من عرقل ويعرقل عميلة الانتقال السلمي السياسي للسلطة وفقا للمبادرة الخليجية واليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني و قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.
وطالبوا المجتمع الدولي والأمم المتحدة إلى العمل على تطبيق وتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل التي مثلت كل الأطياف اليمنية بما فيها الشباب والنساء والحراك الجنوبي ومنظمات المجتمع المدني الى جانب الأحزاب ووضع حد للمهزلة التفاوضية القائمة على منطق فرض القوه والأمر الواقع.
 
وطالبوا المجتمع الدولي بضرورة التأكيد على وحدة اليمن وأمنه واستقراره في إطار الدولة الاتحادية التي اتفق عليها جميع اليمنيين في مؤتمر الحوار، داعين مجلس الأمن إلى القيام بمسؤوليته القانونية والأخلاقية أمام كل ما يجري في اليمن.
 
نص البيان:
 
نص البيان الصادر عن الوقفة الاحتجاجية التي نفذها عدد من أبناء الجالية اليمنية في نيويورك
 
يتابع أبناء الجالية اليمنية في الولايات المتحدة الامريكية الاحداث المؤسفة التي يمر بها اليمن وما حدث من احتلال للعاصمة صنعاء والمدن اليمنية وللمؤسسات الحكومية والجيش.
كما يتابع تفجير البيوت ودور العبادة واستهداف وانتهاك حرمات الناس واختطاف النشطاء والصحفيين والمتظاهرين السلميين والمسئولين والقتل والسجن والتنكيل خارج القانون والسيطرة على المؤسسات الحكومية ونهب الممتلكات العامة والخاصة.
إضافة الى نهب المؤسسات السيادية والإعلامية والسطو على السلاح الثقيل للمؤسسات العسكرية والجيش ومقدرات الدولة وكان اخرها احتلال قصر الرئاسة ومحاصرة الرئيس الشرعي والقصر الجمهوري ومحاصرة رئيس الحكومة والوزراء وفرض الاقامة الجبرية عليهم.
 واخيراً اعلان الانقلاب على المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني ومسودة الدستور ونقض جميع الاتفاقات ومحاولة القضاء على اهداف ثورة الشباب في تحقيق -: الدولة المدنية الحديثة. وعليه فإن ابناء الجالية يؤكدون على الآتي
1-  رفضهم الكامل للانقلاب الذي حدث في اليمن و الذي اعلنته جماعة الحوثي المسلحة تحت ما يسمى ب"الاعلان الدستوري" وتعتبره انقلابا واضحا وغير دستوري يهدف الى تفتيت البلد وتشظيه ودخول الوطن في أتون الحرب الأهلية التى لا يمكن ان ينجوا منها احد ولا رابح فيها.
2- يرفض ابناء الجالية اليمنية هذا الانقلاب من قبل جماعة الحوثي التي تهدف من خلاله الاستحواذ على السلطة بقوة السلاح والعنف والممارسات الأخلاقية وتدمير النسيج الاجتماعي والسلم والتسامح بين اوساط اليمنيين وجرهم الى حروب طائفيه.
  3- تؤكد الجالية ان هذا الانقلاب لا يمثلها ولا يمثل الغالبية العظمى من أبناء الشعب اليمني كما انه لا يعبر عن مطالبهم المشروعة في إقامة الدولة المدنية اللامركزية التي قامة من اجلها ثورة فبراير ٢٠١١ الشبابية الشعبية السلمية والتي توافق الجميع على اسسها في مخرجات الحوار الوطني الشامل.
4- تحذر الانقلابين من مواصلة التصرفات الهمجية وقمع ناتج عن انتقامات شخصية او سياسية تزيد في توسع الفجوة بين افراد الشعب الواحد.
 
5- تؤكد ان ما تقوم به جماعة الحوثي المسلحة في اليمن هو عمل مليشيات خارج عن إرادة الشعب وضد تطلعاته وتتحمل مليشيا الحوثي الانقلابية ومن يتعاونون معهم المسئولية الكاملة عن كل ما يجري وينج عن الانقلاب.
6- نؤكد دعمنا المستمر و القوي والمطلق للمسيرات الشبابية والشعبية السلمية التي تدعوا الى انهاء الانقلاب والوضع الشاذ واعادة الوضع الى مساره الصحيح.
واستنادا الى القرارات الصادرة من مجلس الأمن الدولي ندعوا الامم المتحدة والمجتمع الدولي الى الآتي:-
1- الوقوف ضد هذا الانقلاب الملشاوي وعدم الاعتراف به.
2- الوقوف مع الشعب اليمني في محاسبة المجرمين والانقلابين وكل من عرقل ويعرقل عميلة الانتقال السلمي السياسي للسلطة وفقا للمبادرة الخليجية واليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني و قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.
 3- العمل على تطبيق وتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل التي مثلة كل الاطياف اليمنية بما فيها الشباب والنساء والحراك الجنوبي ومنظمات المجتمع المدني الى جانب الاحزاب ووضع حد للمهزلة التفاوضية القائمة على منطق فرض القوه والامر الواقع.
4- التأكيد على وحدة اليمن وامنه واستقراره في اطار الدولة الاتحادية التي اتفق عليها جميع اليمنين في مؤتمر الحوار.
وأخيرا ندعوا مجلس الأمن الى القيام بمسؤوليته القانونية والأخلاقية امام كل ما يجري في اليمن.
والله الموفق،
صادر بتاريخ 20 فبراير 2015م عن:-
حركة  رفض  أمريكا
 الجمعية الأمريكية اليمنية
 التجمع اليمني الأمريكي للتغيير
 يمانيو المهجر









للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1933
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©