الصفحة الرئيسية / فيسبوكيات / كاتب ساخر يعرض على الوزراء تهريبهم إلى عدن
كاتب ساخر يعرض على الوزراء تهريبهم إلى عدن
الأحد, 08 مارس, 2015 09:43:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
كاتب ساخر يعرض على الوزراء تهريبهم إلى عدن
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
عرض يمني على وزراء يعيشون في صنعاء تحت الإقامة الجبرية تهريبهم منها إلى مدينة عدن حيث يتواجد الرئيس هادي وسفراء دول عربية وغربية.
 
وقال الكاتب الساخر سالم عياش على صفحته في الفيس بوك" لتهريب الوزراء ورجال الأعمال، اتصلوا بنا على الأرقام الموضحة على الشاشة، وإذا كانت الخطوط مشغولة اختفوا إلى وقت لاحق".
 
ويقيم وزراء ومسؤولون حكوميون وسياسيون تحت الإقامة الجبرية منذ انتقال الرئيس هادي خفية من صنعاء حيث كان في منزله تحت الإقامة الجبرية إلى عدن التي أعلنها اليوم الأحد عاصمة لليمن.
 
وسخر عياش من الوزراء الذين لم يتمكنوا من الهرب حتى الآن قائلا لهم" أي وزير ماكانش يهرب من شبابيك ومن على اسوار المدرسة، اتضح لنا أنه فاشل في الهروب من صنعاء والوصول الى عدن".
 
وقال إن القيادي في حزب الإصلاح محمد قحطان والذين اعتقله الحوثيون في مدينة إب أثناء ما كان في طريقه إلى عدن، قال إنه أرسل رسالة إلى هادي و وزير الدفاع طالبهم فيها برقم المهرب الذي نقلهم إلى عدن سرا.
 
وتندر سالم عياش قائلا إن رئيس الوزراء خالد بحاح المحاصر في منزله من قبل الحوثيين غنى من خلف أسوار منزله مخاطبا وزير الدفاع" خذني معك واياااا صبيحي شتبعك خذني معك".



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
20666
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©