الصفحة الرئيسية / فيسبوكيات / "قاطعوا منتجات إيران".. هاشتاغ لناشطين خليجيين في "تويتر"
"قاطعوا منتجات إيران".. هاشتاغ لناشطين خليجيين في "تويتر"
السبت, 02 مايو, 2015 11:30:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
"قاطعوا منتجات إيران".. هاشتاغ لناشطين خليجيين في "تويتر"
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - عربي21
دشن ناشطون على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" هاشتاغا بعنوان "قاطعوا_منتجات_إيران"، يدعون من خلاله إلى مقاطعة كافة المنتجات الإيرانية، بهدف ضرب الاقتصاد الإيراني.
 
وتزامنت هذه الدعوات مع قرار عدد من دول الخليج سحب كميات من البطيخ المستورد من إيران، بعد اكتشاف "ثقوب غامضة" في القشرة الخارجية، ما أثار مخاوف من أن يكون قد تم حقنها بـ"مواد ضارة"، الأمر الذي نفت الأجهزة الرسمية في عدد من تلك الدول صحته لاحقا.
 
وتداول ناشطون عبر الهاشتاغ، مقاطع صوتية وصورا لأحد الأشخاص يتحدث بلهجة خليجية يحذر من شراء أو تناول البطيخ الإيراني الموجود في الأسواق، وخاصة السوق العماني في قطر.
 
وأكد صاحب المقاطع أن هذا النوع من البطيخ محقون بمادة سامة تسبب الوفاة لكل من يتناوله، زاعما أن نتائج فحص البطيخ كشفت حقنه بـ"مادة سامة".
 
ويبدو أن فكرة "المواد الضارة" راجت بين صفوف الناشطين، فتداولوا عبر الهاشتاغ عددا واسعا من المنتجات المستوردة من إيران، قالوا إنها "مسرطنة" أو "مسممة".
 
صحيفة "عربي21" رصدت عددا من التغريدات عبر الهاشتاغ، دعت إلى مقاطعة المنتجات الإيرانية.
 
وغرد حساب السعودي "مسير الدويش" داعما للحملة بالقول: "لن يأتي من هذه الدولة المجوسية أي شي نافع لنا. ومقاطعتهم واجبة أعداء الملة".
 
وذهب "أحمد العجلان" عبر حسابه إلى أن "الحرب الاقتصادية لا تقل عن الحرب العسكرية والإعلامية. لذلك وجب علينا مقاطعة المنتجات الإيرانية بجميع أنواعها"، بحسب قوله.
 
فيما شرح حساب "فقيه البادية" أنواع الحرب، بقوله إن "الحرب بالسلاح وتارة بالإعلام وتارة بالاقتصاد، والأخير هو الموت البطيء".
 
وسأل حساب "ابن العرب": "هل تتوقع من دولة تحاربك أن تكون أمينة على ما يصلك من منتجات هي تصدرها لك؟".
 
يُشار إلى أن حالة التوتر بين دول الخليج وإيران قد شهدت ذروة التصعيد عقب احتلال الحوثيين لصنعاء، ومن ثم انطلاق عمليات "عاصفة الحزم" التي تقودها المملكة العربية السعودية.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
20886
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©