الصفحة الرئيسية / محليات / مليشيات الحوثي تنهب محتويات مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي
مليشيات الحوثي تنهب محتويات مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي
الإثنين, 22 يونيو, 2015 05:16:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
مليشيات الحوثي تنهب محتويات مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي

*يمن برس - متابعات
استنكر مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي قيام المليشيات المسلحة التابعة لجماعة الحوثي ( انصار الله ) بنهب كافة محتويات المركز عقب اقتحامه والتمركز فيه منذ شهرين تقريبا.

وحمل المركز في بلاغ صحفي جماعة الحوثي المسئولية الكاملة عن أعمال النهب التي تعرض لها المركز، محتفظا بحقه القانوني في مقاضاة من قام بهذا الاعتداء السافر على منظمة مجتمع مدني مستقلة، معتبرا هذا بأنه بلاغ للنائب العام والجهات الامنية المعنية.

وكانت قد اقدمت مجموعة مسلحة تابعة للحوثيين على اقتحام مقر المركز بصنعاء وإخراج العاملين فيه وتفتيشه وفرض الحراسة المسلحة في 11 ابريل 2015م.

واعتبر المركز أن هذا العمل يعد خرقا واضحا للنصوص القانونية والدستورية التي تضمن حرية واستقلالية عمل منظمات المجتمع المدني الطوعية، كما يتنافى مع المبادئ الاساسية لحقوق الانسان والمواثيق والمعاهدات الدولية.

وطالب المركز كافة نشطاء المجتمع المدني والاعلاميين والمنظمات المحلية والدولية الوقوف ضد الاعتداءات التي تقوم بها جماعة الحوثي ضد المنظمات المدنية والصحفيين ووسائل الاعلام، مؤكدا بأن المركز منظمة متخصصة بالشأن الاقتصادي والاعلامي وتعمل بإستقلالية تامة وجميع من استفاد من أنشطة المركز يشهد لها بذلك، ويدير المركز الخبير الاقتصادي والاعلامي مصطفى نصر المعروف بإستقلاليته ومهنيته في المجتمع المدني.

ودعا كافة منظمات المجتمع المدني المحلية والدولية إلى التضامن معه وإدانة هذه الاعمال التي تهدف إلى التضييق على منظمات المجتمع المدني وحرية نشاطها في اليمن.

ويعد مركز الدراسات والاعلام الاقتصادية احد منظمات المجتمع المدني الفاعلة في اليمن، ويعمل من أجل التاهيل والتوعية بالقضايا الاقتصادية والتنموية وتعزيز الشفافية والحكم الرشيد ومشاركة المواطنين في صنع القرار، وإيجاد إعلام حر ومهني، وتمكين الشباب والنساء اقتصاديا.
 



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
8556
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©