الصفحة الرئيسية / شباب ورياضة / أثبتت الأرقام أنّ ميسي وريال مدريد يستحقان عن جدارة لقب الأسوأ حظاً في أوروبا
أثبتت الأرقام أنّ ميسي وريال مدريد يستحقان عن جدارة لقب الأسوأ حظاً في أوروبا
الثلاثاء, 30 يونيو, 2015 03:45:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 أثبتت الأرقام أنّ ميسي وريال مدريد يستحقان عن جدارة لقب الأسوأ حظاً في أوروبا
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - مازن الريس
ووقفت العارضة والقائمين في وجه كلّ من الأرجنتيني ليونيل ميسي ونادي ريال مدريد الإسباني عند محاولات الأول ونجوم الملكي هزّ شباك المنافسين في بطولة الدوري الإسباني التي ذهب لقبها لصالح برشلونة.
 
وكان ميسي وفقاً للإحصائيات التي تمّ جمعها أكثر لاعب ترتطم كراته بأخشاب المرمى من بين اللاعبين الناشطين في الدوريات الكبرى وكذلك هو حال ريال مدريد بالنسبة للأندية.
 
صراع الأخشاب يُبقي رونالدو هدافاً
يخطر على بال المتربّص بتفاصيل الصراع الأزلي بين ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد سؤال محوري بشأن وقوف الحظ في وجه ميسي لكي يكون هدافاً لبطولة الدوري الإسباني وصاحب جائزة الحذاء الذهبي، لكن الحقيقة تظهر بقاء صدارة الهدافين بيد رونالدو حتى لو دخلت أهداف ميسي الـ12 التي ارتطمت بالأخشاب.
 
وتفرض الأرقام بقاء رونالدو في الصدارة بالنظر لتسجيله 48 هدفاً بفارق 5 أهداف عن ميسي إلا أنّ البرتغالي حُرم من التسجيل في 8 مناسبات بسبب الأخشاب أيضاً، مما يعني امتلاك رونالدو لـ56 هدفاً مقابل 55 هدفاً لليونيل فيما لو فرضنا دخول هذه الكرات إلى شباك المنافسين.
 
قوة هجومية مرعبة لريال مدريد 
توضح لغة الإحصاء أنّ ريال مدريد الذي أقال مدربه الإيطالي كارلو أنشيلوتي بسبب فشله في تحقيق أيّ لقب هذا الموسم كان الأقوى هجومياً في الدوريات الكبرى بالرغم من معاندة الحظ لتسديدات نجومه.
 
وسجّل ريال مدريد 118 هدفاً كأكثر الفرق الأوربية تسجيلاً هذا الموسم أمام برشلونة 110 ومانشستر سيتي الأكثر تسجيلاً في إنكلترا وباريس سان جيرمان في فرنسا 83 وبايرن ميونيخ في ألمانيا 80 ويوفنتوس في إيطاليا 72.
 
وحُرم ريال مدريد من تسجيل 31 هدفاً إضافياً بسبب الأخشاب بينما حُرم برشلونة وباليرمو وإنتر ميلان الإيطاليين من 20 وباير ليفركوزن 19 ومانشستر سيتي 18 وأخيراً رانس 16 (كلٌّ في دوري بلاده).
 
وتأتي أهمية هذه الأهداف الضائعة في إثبات إمكانية قلبها الموازين بالعديد من المباريات، حيث ظهر أنّ العديد من الركلات الحرة المباشرة التي ينفذها ميسي تحتاج للقليل من السنتيمترات كي تدخل المرمى، بالإضافة إلى وقوف الأخشاب في وجه ريال مدريد كي يتوّج ببطولة الدوري دون إنكار أحقية برشلونة بها، وأخيراً حرمان الفرنسي كريم بنزيمة من تسجيل أحد أجمل أهداف الموسم أمام ليفانتي في الخامس عشر من آذار/مارس المنصرم.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3486
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©