الصفحة الرئيسية / تقارير وحوارات / عودة بحاح تعدّل استراتيجية المقاومة لحماية عدن
عودة بحاح تعدّل استراتيجية المقاومة لحماية عدن
الأحد, 02 أغسطس, 2015 11:35:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
عودة بحاح تعدّل استراتيجية المقاومة لحماية عدن
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس -صالح البيضاني
قال مراقبون إن زيارة نائب الرئيس اليمني ورئيس الحكومة خالد بحاح إلى عدن يرافقه عدد من الوزراء تعكس نصرا سياسيا للمقاومة التي نجحت في تحرير عدن وتوسع أنشطتها لاستعادة محافظات أخرى.
 
وأكدت مصادر حكومية خاصة لـ"العرب" أن بحاح لا ينوي في الوقت الحالي الاستقرار في عدن، وأنه قد يقوم بزيارة لبعض بلدان الخليج قبل عودته مجددا للرياض.
 
وقال المحلل السياسي اليمني عبدالله إسماعيل لـ"العرب" إن" هذه العودة تعني عودة الشرعية، وأن عدن أصبحت آمنة وقادرة على أن تتحول إلى عاصمة مؤقتة وقاعدة تنطلق منها الأعمال الحكومية".
 
وأشار الأستاذ في جامعة عدن قاسم المحبشي إلى أن"عودة بحاح تنطوي على دلالات سياسية بالغة الأهمية بالنسبة إلى معطيات الحرب الراهنة في اليمن، إذ ترمي إلى تأكيد صحة انتصارات المقاومة".
 
وقالت مصادر مطلعة لـ"العرب" في عدن إن المقاومة الشعبية والجيش الموالي للشرعية باتا قاب قوسين من تحرير محافظتي أبين ولحج المحاذيتين لعدن.
 
وتكمن أهمية أبين ولحج بحسب محللين عسكريين كونهما تشكلان الحزام الأمني لعدن وأن تحريرهما سيساهم في تأمين عدن بشكل كلي وسيحول مهمة المقاومة والجيش الشرعي من الدفاع إلى وضعية الهجوم باتجاه محافظات أخرى مثل تعز والبيضاء.
 
وكشف مصدر مطلع في الحكومة اليمنية لـ"العرب" عما وصفه باستراتيجية المقاومة والجيش الشرعي التي تهدف إلى تطويق مناطق النفوذ الحوثي من خلال فتح عدد من الجبهات الجديدة في المخا الساحلية والحديدة من جهة والدفع بجبهة مأرب وصولا إلى العاصمة صنعاء من جهة ثانية.
 
وتحدث نجيب غلاب رئيس مركز الجزيرة العربية للدراسات لـ"لعرب" عما أسماها مؤشرات الانهيار العسكري لتحالف الحوثي-صالح والذي بدأ منذ قيام الحوثيين بالعمل على تفكيك مؤسسات الجيش والأمن وتحويلهما إلى ميليشيات موالية".
 
وأضاف "هذه الاستراتيجية أدت إلى تفكك مؤسسات الدولة وإلغاء وظائفها وأصبحت أداة بأيدي الميليشيات وهو الأمر الذي أفقد الانقلاب أيّ شرعية في المحيط الإقليمي".

"العرب الدولية"


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3583
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©