الصفحة الرئيسية / محليات / منشور ورقي لمؤسسة "الكهرباء" يثير سخرية سكان العاصمة صنعاء
منشور ورقي لمؤسسة "الكهرباء" يثير سخرية سكان العاصمة صنعاء
الإثنين, 31 أغسطس, 2015 11:01:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
منشور ورقي لمؤسسة "الكهرباء" يثير سخرية سكان العاصمة صنعاء

*يمن برس - صنعاء
آثار منشور وزعته المؤسسة العامة للكهرباء ، اليوم، على كافة مشتركيها في العاصمة اليمنية صنعاء، سخرية الكثير من سكان العاصمة.
 
وطالبت الشركة في منشورها - حصل "المشهد اليمني" على نسخة منه - كافة المشتركين بتسديد الفواتير المستحقة حتى تستمر في تقديم خدماتها وحفاظا عليها من الانهيار.
 
وقال المواطن عبدالعزيز السماوي  (36 عاما) لـ"المشهد اليمني" ضاحكا "صباح اليوم تسلمت منشور المؤسسة، لكني انفجرت من الضحك".
 
وتساءل "يطالبوننا بالتسديد والكهرباء لا تأتينا إلا ساعة كل خامس يوم..ماهذه السذاجة".
 
وتسيطر جماعة الحوثي او من يسمون انفسهم "انصار الله" على كافة مؤسسات الدولة بما فيها المقار الامنية والعسكرية منذ 21 سبتمبر الماضي.
 
من جانبه استغرب محمود السامعي، (41 عاما) في حديثه لـ"المشهد اليمني" قيام المؤسسة بتوزيع منشورات تطالب المشتركين بتسديد ما عليهم من التزامات في حين ان الكهرباء متوقفة منذ عدة أشهر".
 
وقال "يطالبوننا بتسديد فواتير "ظلام" وليس كهرباء فنحن لم نعد نعرف كيف شكل الكهرباء حتى ان اعمدة الانارة في الشوارع اصبحت مجرد ديكورا تختفي معالمها في الليل".
 
الناشطة اليمنية نادية عبدالله علقت من جانبها، علقت على منشور مؤسسة الكهرباء بالقول "خلاص احنا كشعب يمني نقول لكم ما راح نسدد الفواتير".
 
وأضافت "اتحداكم تلاقوا كهرباء عشان تقطعوها".
 
وتغرق العاصمة اليمنية صنعاء منذ فبراير الماضي في ظلام دامس جراء خروج محطة مأرب الغازية عن الخدمة والتي تولد حوالي 400 وات.
 
وأعلنت المؤسسة العامة للكهرباء منذ عدة أشهر انها لا تستطيع الايفاء بالتزاماتها وتوفير خدمة الكهرباء جراء انعدام المشتقات النفطية وخاصة مادة الديزل التي تستخدم في توليد الطاقة الكهربائية.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
12981
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©