الصفحة الرئيسية / مال وأعمال / صندوق النقد الدولي يدق جرس الإنذار: السعودية قد تفقد كل احتياطاتها النقدية بأقل من 5 سنوات
صندوق النقد الدولي يدق جرس الإنذار: السعودية قد تفقد كل احتياطاتها النقدية بأقل من 5 سنوات
الإثنين, 26 أكتوبر, 2015 01:03:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
صندوق النقد الدولي يدق جرس الإنذار: السعودية قد تفقد كل احتياطاتها النقدية بأقل من 5 سنوات
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - CNN
حتى كبار المصدرين في الشرق الأوسط لن يمكنهم احتمال تراجع أسعار النفط إلى الأبد، فإذا ما ظل السعر يتراوح حول 50 دولار للبرميل، فإن غالبية دول المنطقة سوف تفقد كل احتياطاتها النقدية خلال خمس سنوات أو أقل.
 
دق صندوق النقد الدولي جرس الإنذار في تقرير أصدره هذا الأسبوع، يتضمن تحذيراً جدياً للدول النفطية في الشرق الأوسط، بما فيها الأعضاء الكبار في منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك"، المملكة العربية السعودية، وسلطنة عُمان، ومملكة البحرين.
 
وأشار التقرير، الذي خيمت عليه حالة من "التشاؤم"، إلى أن التراجع المستمر في سعر النفط، منذ منتصف العام الماضي، سوف يكبد دول المنطقة خسائر تقدر بنحو 360 مليار دولار، خلال العام الحالي فقط.
 
وأعلنت عدة دول شرق أوسطية عن تسجيل عجز في موازناتها السنوية للعام الجاري، بينما عمدت دول أخرى إلى تعديل موازناتها، إثر تراجع سعر برميل النفط إلى 45 دولاراً، بعدما كان يتجاوز الـ100 دولار في العام الماضي.
 
وذكر صندوق النقد الدولي، في تقريره الذي حصلت CNN على نسخة منه، أن "مصدري النفط سيكون بحاجة إلى إعادة النظر في ميزانياتها وتقليص نفقاتها، واتباع سياسات مالية تضمن استمرارية التدفقات النقدية."
 
وأضاف التقرير أن السعودية، التي تُعد أكبر منتجي النفط في العالم، في حاجة إلى ألا يقل السعر عن 106 دولارات للبرميل، حتى تحافظ على التوازن الاقتصادي.
 
وبحسب تقديرات صندوق النقد الدولي فإن الاحتياطات النقدية لدى المملكة قد تكفي بالكاد لضمان تحقيق هذا التوازن لفترة لا تتجاوز 5 سنوات، إذا ما ظل سعر النفط عند 50 دولار للبرميل.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
7530
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©