الصفحة الرئيسية / تقارير وحوارات / هكذا خادع عبدالملك الحوثي اليمنيين ووقع في الفخ بخطابه الأخير ؟
هكذا خادع عبدالملك الحوثي اليمنيين ووقع في الفخ بخطابه الأخير ؟
الاربعاء, 28 أكتوبر, 2015 01:40:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هكذا خادع عبدالملك الحوثي اليمنيين ووقع في الفخ بخطابه الأخير ؟
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
كشف محلل سياسي يمني عن زاوية هامة وخطيرة في خطابات زعيم الانقلابيين عبدالملك الحوثي على مدى نحو عامين ولم ينتبه لها البسطاء وحتى المراقبين والمهتمين.
 
وأوضح المحلل السياسي سعيد عبده، في حديث مع «العربية نت» أنه ظل يلاحظ بدقة كل صغيرة وكبيرة في خطابات زعيم المتمردين منذ مطلع العام 2014 واستخلص نقطة صادمة تكشف عن إساءة مبطنة تجاه صحابة رسول الله من جانب عبدالملك الحوثي الذي تعمَّد الإشارة المقتضبة إليهم خلال كل خطاباته التي سبقت اجتياح صنعاء في 21 سبتمبر 2014 ثم تخلى عن ذلك نهائيا فيما بعد.
 
وأضاف: «كان زعيم المتمردين يورد في خطاباته أو يستهلها بالقول «الصلاة والسلام على النبي الكريم وآله الأطهار وصحبه النجباء» وذلك في كل ظهور تلفزيوني له سبق اجتياح ميليشياته لصنعاء بدعم من المخلوع صالح، لكنه بعد ذلك لم يأتي على ذكر الصحابة في أي من خطاباته اللاحقة والتي كان آخرها قبل ثلاثة أيام في ذكرى عاشوراء».
 
ولفت عبده إلى أن ما يُستخلص من ذلك هو أن زعيم الانقلابيين كان يمارس استغلالا رخيصا بكلمتي «صحبه النجباء»، وذلك لدغدغة عواطف الطائفة السنية في اليمن وذلك خلال مراحل التمدد من صعدة باتجاه صنعاء والتي كان الحوثي يسوغ لها بأنها لمحاربة القاعدة ثم تاليا تحت غطاء الاحتجاجات ضد رفع الدعم عن المشتقات النفطية وإسقاط ما كانوا يطلقون عليها «الحكومة الفاسدة» أي حكومة الوفاق التي تشكلت برئاسة محمد سالم باسندوة بناء على بنود المبادرة الخليجية.
 
ونوه إلى أن تخلي زعيم الحوثيين لاحقا عن ذكر كلمة الصحابة في كل خطاباته بعد اسقاط صنعاء يكشف بجلاء أنه كان يمارس «التقية» مثل ما يفعله شيعة إيران 
 



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
9778
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©