الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / المخترع أحمد محمد يطلب تعويضاً بقيمة 15 مليون دولار
المخترع أحمد محمد يطلب تعويضاً بقيمة 15 مليون دولار
الثلاثاء, 24 نوفمبر, 2015 11:03:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
المخترع أحمد محمد يطلب تعويضاً بقيمة 15 مليون دولار
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - رويترز
 قال محامو أسرة طالب مسلم في ولاية تكساس الأمريكية اعتقل عندما أحضر إلى المدرسة ساعة منزلية الصنع اشتبه في أنها قنبلة إن الأسرة طلبت تعويضاً قيمته 15 مليون دولار واعتذارا من مدينة إرفينج ومدارسها لتفادي إقامة دعوى ضدها.
 
ويمثل المحامون أسرة الطالب أحمد محمد (14 عاما) وهو طالب يمارس هوايات تصنيع الروبوتات وكان يذهب إلى مدرسة ثانوية بمنطقة دالاس. وأثار اعتقاله في سبتمبر جدلا إذ قال كثيرون إنه احتجز بسبب دينه.
 
وفي خطابات منفصلة لمدينة إرفينج غربي دالاس وضاحية المدارس المستقلة في إرفينج قال المحامون إن الطالب اعتقل ظلما واحتجز بشكل غير مشروع وجرى استجوابه بدون أسرته، وجاء في الخطابات أن أسرة محمد طلبت من المدينة عشرة ملايين دولار وخمسة ملايين من ضاحية المدارس وإلا ستقام عليهما دعاوى قضائية خلال 60 يوما.
 
وقال المحامون في أحد الخطابات "من الطبيعي أن يشعر السيد محمد بالغضب لمعاملة ابنه وللنية السيئة التمييزية التي كانت وراء ذلك."، وقالت ضاحية المدراس في بيان إن محاميها يراجعون الرسائل وسيردون بالشكل المناسب. ولم يتسن الوصول لمسؤولين في المدينة على الفور للتعقيب.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
28449
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©