الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / باسم يوسف لـ«سي إن إن»: العرب يعانون أيضا من الفاشية العسكرية ومنعت في مصر بعد محمد مرسي
باسم يوسف لـ«سي إن إن»: العرب يعانون أيضا من الفاشية العسكرية ومنعت في مصر بعد محمد مرسي
السبت, 12 ديسمبر, 2015 08:10:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
باسم يوسف لـ«سي إن إن»: العرب يعانون أيضا من الفاشية العسكرية ومنعت في مصر بعد محمد مرسي

*يمن برس - القدس العربي
قال الإعلامي المصري الساخر، باسم يوسف، إن الملياردير الأمريكي، دونالد ترامب، المرشح للانتخابات الرئاسية الأمريكية 2016، يكره المسلمين إلا من كانت جيوبهم مليئة، وذلك في تعليق على دعوة المرشح الأمريكي لمنع المسلمين من دخول أمريكا.
 
جاء ذلك في مقابلة ليوسف على قناة «سي إن إن» الأمريكية حيث قال: «لدى ترامب العديد من الاستثمارات في الشرق الأوسط ولا يرى أنها مهددة… وأعتقد أن ما هو أهم من ذلك هو أنه ماض في بث الكراهية والعنصرية في الناس».
 
وأردف يوسف قائلا: «الخوف هو سلاح كبير جدا، وعندما تضع أي مجموعة من الناس تحت حالة من الخوف المستمر فإنهم سيقومون بأمور لم يكن يعتقد أن باستطاعتهم فعلها، وأظن أن هناك العديد من مؤيدي ترامب لم يخطر في بالهم أن يحظروا مجموعة معينة من الناس قبل سنوات قليلة».
 
وأضاف: «كانت لدي مشاكل مع حكومات إسلامية ولكن كانت لي أيضا مشاكل مع النظام الذي أسقط النظام الإسلامي. وفي الحقيقة فقد منعت بعد (إسقاط الرئيس المصري محمد) مرسي وليس خلال فترته… لدينا مشكلة في الشرق الأوسط فــيما يتعلق بالديمقراطية بشكل عام، هي ليست مشكلة إسلامية بل هي أيضا مشكلة العسكر، الأمر ليس فقط كإسلام فاشي بل هناك فاشية عسكرية».
 
وتابع قائلا:»يقال إن هناك سمعة (سيئة) للإسلام في الغرب، ولكن في الحقيقة لا يمكن تعميم الفكرة والحكم على مجموعة كبيرة من الناس على خلفية ما تقوم به مجموعة صغيرة من الأشخاص الذين يرهبون أصلا الجميع».



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
16432
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©