الصفحة الرئيسية / مال وأعمال / الحوثيون يعترفون للمبعوث الأممي بارتكابهم خطأ فادح «جنيف 2»
الحوثيون يعترفون للمبعوث الأممي بارتكابهم خطأ فادح «جنيف 2»
الثلاثاء, 22 ديسمبر, 2015 05:01:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الحوثيون يعترفون للمبعوث الأممي بارتكابهم خطأ فادح «جنيف 2»
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
قال وزير الخارجية عبد الملك المخلافي أن الحوثيون ابلغوا المبعوث الاممي اسماعيل ولد شيخ ان البيان التصعيدي الصادر عنهم "خطأ" وانهم سيتراجعوا عنه.
 
وقال المخلافي في مداخلة مع قناة العربية ان الوفد الحوثي أبلغ المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ ان البيان لا يعنيهم وانهم ملتزمون بالإتفاق الذي تم بينهم.
 
وكان المجلس السياسي للجماعة أصدر امس بيانا تصعيدا ضد المبعوث الأممي وكذلك أعلن عدم التزامه بأي هدنة .
 
و أعلنت ميليشيا الحوثيين مساء الأحد عن إدخال 300 هدف عسكري ومنشأة حيوية سعودية ضمن أهداف قوتها الصاروخية وذلك بعد ساعات من الاعلان عن تمديد الهدنة اسبوعا آخر والعودة الى التفاوض منتصف يناير/كانون الثاني. ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي يسيطر عليها الحوثيون عن الناطق بإسم القوات الموالية لهم العميد شرف لقمان قوله إن "300 هدف عسكري ومنشأة حيوية سعودية أدخلت ضمن أهداف قوة الإسناد الصاروخية التابعة لجيش الحوثي".
 
وتابع لقمان قائلا "ما يزال الكثير من السلاح الفعال من إنتاج وتطوير التصنيع الحربي لم يستخدم بعد، والقدرات العسكرية للجيش واللجان الشعبية المطورة قادرة على تغيير معادلة الحرب.
 
واضاف ":فبعد اليوم لن نكون في خانة الدفاع وصار الهجوم من أولويات خياراتنا الاستراتيجية".
 
وصعّد الحوثيين خلال اليومين الماضيين من عملية إطلاق الصواريخ الباليستية صوب مواقع سعودية ومقرات للقوات الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي في مأرب شرقي البلاد لكن المنظومة الدفاعية للتحالف أبطلت مفعول غالبيتها منذ الهجوم الصاروخي الذي أودى بحياة قائد القوات السعودية في اليمن العقيد عبدالله السهيان.
 
وانتهت مساء الأحد المشاورات السياسية التي رعتها الأمم المتحدة بشكل مباشر بين الحوثيين والحكومة في مدينة بيال السويسرية دون التوصل لحل جذري وتم الاتفاق على جولة جديدة.
 
وأعلن وزر الخارجية اليمني ورئيس الوفد الحكومي عبدالملك المخلافي في مؤتمر صحفي عقب انتهاء المشاورات عن أن الرئيس هادي أبلغ الأمم المتحدة بتمديد قرار وقف إطلاق النار الذي من المفترض أن ينتهي الاثنين أسبوعاً إضافياً شريطة التزام الحوثيين به.
 
واتفق الجانبان المتحاربان على الاجتماع مجددا في 14 يناير كانون الثاني لمواصلة المحادثات وذلك في مكان لم يتحدد بعد.
 
وقال المبعوث الأممي الخاص الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد قال في مؤتمر صحافي الاحد ان اطراف النزاع اليمني اتفقوا على عقد جولة مفاوضات جديدة في 14 كانون الثاني/يناير بعدما انهوا الاحد جولة اولى برعاية المنظمة الدولية في سويسرا على وقع انتهاكات متكررة لوقف اطلاق النار المعلن. 



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
7227
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©