الصفحة الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / هذا هو أول موقع إلكتروني في العالم
هذا هو أول موقع إلكتروني في العالم
السبت, 26 ديسمبر, 2015 01:00:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هذا هو أول موقع إلكتروني في العالم
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - العربي الجديد
يصادف في شهر ديسمبر/كانون الأول ذكرى مرور 25 سنة على إنشاء أول موقع إلكتروني في العالم. وابتكر الموقع علماء من المركز الأوروبي للبحوث النووية ضمن إطار مشروع "World Wide Web".
 
وكانت الصفحة الأولى في هذا الموقع مخصصة لتبادل المعلومات بين العاملين في المركز عام 1991 لتكون بذلك الأساس لشبكة الإنترنت الحالية. ووفّر الموقع معلومات وافية عن كيفية فتح الصفحة الرئيسية، بالإضافة إلى دروس مبسّطة عن كيفية استخدام أي شخص مبتدئ لشبكة الإنترنت.
 
وأطلق موقع "info.cern.ch" عالم كمبيوتر بريطاني يُدعى تيم بيرنرز لي، كان يعمل حينها في المنظمة الأوروبية للأبحاث النووية (CERN)، ويُعد من أشد المُناهضين للرقابة على الإنترنت من جانب الحكومات، والمدافعين عن شبكات الإنترنت المفتوحة، ويعتبر أنه من حق أي مستخدم استخدام شبكة الإنترنت بسهولة وبحرية وبدون أي ضوابط، أيًا كان مصدرها.
 
وظيفة الموقع كانت تزويد المُستخدمين في جميع أنحاء العالم بمعلومات عن شبكة الإنترنت، بشكل أقرب إلى أن يكون منصّة تتيح الوصول إلى الوثائق والصفحات على الشبكة العنكبوتية عن طريق عناوين المواقع، المُتصلة مع بعضها بعضا عبر وصلات، في الوقت الذي كانت تقتصر خلاله استخدامات الإنترنت على مجموعة من المستندات الثابتة، المُستخدمة من جانب منظمات الدفاع والمؤسسات الأكاديمية.
 
هدف "لي" من الموقع كان ربط المعلومات المُتبادلة بين المستخدمين على شبكة الإنترنت، بغية مساعدتهم على اكتشاف الحقائق، وخلق الأفكار، وشراء وبيع الأشياء، وإقامة علاقات جديدة بشكل أسرع على مدى واسع النطاق. فضلًا عن إتاحة الفرصة للبحث عن الوثائق الإلكترونية على شبكة الإنترنت بسهولة وسُرعة.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2569
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©