الصفحة الرئيسية / محليات / محافظ عدن ووفد مؤسسة الكهرباء يزوران الإمارات مطلع 2016
محافظ عدن ووفد مؤسسة الكهرباء يزوران الإمارات مطلع 2016
الأحد, 27 ديسمبر, 2015 06:00:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
محافظ عدن ووفد مؤسسة الكهرباء يزوران الإمارات مطلع 2016
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - عدن
يستعد محافظ محافظة عدن العميد عيدروس قاسم الزُبيدي، ومعه وفد يضم عدداً من المعنيين يمثلون المؤسسة العامة للكهرباء والطاقة في عدن برئاسة المدير العام المهندس مجيب الشعبي، لزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة، مطلع العام الميلادي الجديد 2016، لبحث ومناقشة عدد من الملفات الخاصة بدعم الإمارات لقطاع الكهرباء في عدن والمحافظات المجاورة لها.

وقال مصدر خاص في تصريح لصحيفة «الخليج» الإماراتية، إن محافظ عدن الزُبيدي، ومدير كهرباء عدن الشعبي، وعدد من المهندسين في قطاع الكهرباء، سيتوجهون بداية يناير من العام المقبل إلى دولة الإمارات، وسيلتقون خلال زيارتهم بالقائمين على هيئة كهرباء ومياه أبوظبي. وأضاف المصدر ذاته، أن أبرز الملفات التي سيتم بحثها ومناقشتها بين الجانبين اليمني والإماراتي هي دعم الإمارات لقطاع الكهرباء في عدن وما جاورها، وفي المقدمة سير إجراءات تنفيذ مشروع الطاقة الكهربائية الإسعافية بقدرة 440 ميجاوات في عدن بدعم إماراتي، لمواجهة صيف 2016.

وفي وقت سابق أعلن نائب وزير الكهرباء والطاقة اليمني المهندس مبارك التميمي، عن دعم دولة الإمارات العربية المتحدة قطاع الكهرباء في محافظات جنوب وشرق اليمن، للبدء قريباً جداً في تنفيذ مشاريع عاجلة واستراتيجية لمواجهة إشكاليات الكهرباء ومجابهة صيف عام 2016 القادم.

كما أوضح أن زيارة وفد الكهرباء اليمني إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، واللقاء والتشاور مع قيادة هيئة كهرباء ومياه أبوظبي، مؤخراً، تكللت بتبني الجانب الإماراتي البدء بتنفيذ عدد من المشاريع في قطاع الكهرباء، حيث تشمل تلك المشاريع إعادة تأهيل منظومة الشبكة الكهربائية القائمة حالياً في محافظات عدن - أبين - لحج والضالع، والمحافظات الشرقية، وإعداد الخطط والدراسات المتكاملة لتأهيل قطاع الكهرباء.

وتسير مشاريع تطوير وتحديث قطاع الكهرباء بدعم الإمارات في اتجاهين الأول يشمل إنشاء وحدات توليد بقدرة 440 ميجا في محافظة عدن لتغذية محافظات عدن وأبين ولحج والضالع بالطاقة الكهربائية، لمجابهة الصيف المقبل، والثاني تنفيذ مشاريع استراتيجية تم عرضها من قِبل الجانب اليمني على الجانب الإماراتي، وسيتم دراستها والتباحث بشأنها بين الجانبين في المستقبل القريب، متمثلة بإنشاء محطة كهرباء بقوة 1000 ميجاوات.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
12205
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©