الصفحة الرئيسية / فيسبوكيات / اتصل بالشرطة اذا لاحظت هذه النقطة السوداء في منتصف كف شخص ما
اتصل بالشرطة اذا لاحظت هذه النقطة السوداء في منتصف كف شخص ما
السبت, 02 يناير, 2016 02:22:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
اتصل بالشرطة اذا لاحظت هذه النقطة السوداء في منتصف كف شخص ما
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
حملة النقطة السوداء
بدات هذه الحملة "النقطة السوداء" على الفيس بوك, وتهدف الى التعرف على ضحايا العنف المنزلي.

في خطر
انها ليست مجرد نقطة سوداء على باطن كفهم, انما هي علامة او دلالة للاخرين ليعرفو ان هذا الشخص "صاحب العلامة" هو نوعاً ما في خطر.

لا تتجاهله
اذا حدث وصادفت شخص لديه هذه النقطة السوداء, قم بسؤاله اذا كان بحاجة الى مساعدة او قم بابلاغ السلطات المختصة في بلدك.

مساعدة الاخرين
وفقاً لمنظمي الحملة: "ان النقطة السوداء في منتصف الكف تسمح للمتخصصين معرفة انك فعلاً تتعرض لنوع من الخطر او العنف المنزلي, وبالتالي تحتاج الى مساعدة ولكنك لا تستطيع ان تطلبها صراحة لان من يعنفك يقوم بمراقبة كل حركة تقوم بها عن كثب.

وفي خلال 24 ساعة فقط من اطلاق الحملة وصلت لاكثر من 6000 شخص في جميع انحاء العالم وبالفعل ساعدت 6 نساء خلال 24 ساعة فقط"

قصة ناجية
احدى الناجين والتي شاركت العالم بقصتها: "انا حامل في ايامي الاخيرة من الحمل ووالد الطفل رجل يسيء معاملتي بشدة.

ان الخوف شلّ حركتي وتفكيري لمدة طويلة وخصوصاً بعد ان اقترب موعد ولادتي.

كنت بالامس في المستشفى وكان معي بالطبع فهو لا يتركني ولا للحظة واحدة, وعندما اتى الاستشاري لتطبيق الكشف الطبي وامرني بالاستلقاء واغلق الستارة, عندها قمت باخذ القلم من جيب معطفه الابيض وامسكت يده وكتبت عليها "ساعدوني" فلم اكن استطيع ان اتفوه بكلمة.

مساعدة المحتاجين
هذه هي, حملة بسيطة لكنها قوية وعظيمة في مساعدة اولائك الذين هم في امس الحاجة للمساعدة ولا يستطيعون طلبها.

تأكد انك تفعل كل ما في وسعك لمساعدتهم.

"ان الله في عون العبد , مادام العبد في عون اخيه"


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
47078
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©