الصفحة الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / هذه الرسالة تسبب انهيار تطبيق واتس آب
هذه الرسالة تسبب انهيار تطبيق واتس آب
الإثنين, 11 يناير, 2016 07:55:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هذه الرسالة تسبب انهيار تطبيق واتس آب
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
اكتشف باحث تقني وجود خدعة بسيطة في تطبيق الدردشة الشهير واتس آب تتسبب في انهياره ومن المحتمل أن تهدد بيانات المستخدمين الخاصة، تتمثل في رسالة نصية مصحوبة برموز تعبيرية طويلة جداً تُرسل إلى الآخرين، فتؤدي إلى تدمير التطبيق لديهم وإغلاقه.
 
وأوضح الباحث التقني الهندي “إندراغيت بوهيان” أنه عندما يرسل مستخدم رسالة تتضمن على الأقل 5000 رمز تعبيري “إيموجي” من نسخة واتس آب على الويب لمستخدم آخر يستخدم النسخة المحمولة من التطبيق على الهواتف الذكية، ويستقبلها الأخير، تظهر له رسالة فورية بأن التطبيق سيتوقف كلياً، وبالتالي تؤدي إلى انهيار التطبيق.
 
وأشار الباحث إلى أن الإمكانية الوحيدة لإعادة استخدام التطبيق مرة أخرى بعد انهياره، هي حذف تاريخ الرسالة “الخبيثة” ثم إعادة فتح المحادثة مرة أخرى، حسب صحيفة الاندبندنت البريطانية.
 
وقال الباحث إن التطبيق لديه فقط 6000 رمز وشكل كحد أقصى، ومن يرسل رسالة نصية بها 5000 رمز تعبيري فإن الهدف الرئيسي وراء هذه الرسالة “تخريبي” ويحمل نوايا خبيثة.
 
وتؤدي هذه الرسالة إلى انهيار الهواتف الذكية العاملة بنظام تشغيل “أندرويد” فقط، حيث يستخدمه مليار مستخدم، فيما أشار إلى أن الرسالة قد تُسبب مشاكل لمستخدمي أبل أيضاً، لكنها لا تؤدي إلى انهيار التطبيق.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3429
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©